الجمعة 3 يوليو 2020
موقع 24 الإخباري

العويس: الانعقاد المستمر للمجلس الوطني يؤكد الحرص على إيجاد حلول للقضايا التي تهم المواطن

أكد وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي عبد الرحمن العويس، أن طرح المجلس لقضايا مهمة تتعلق بالتربية والتعليم، والتوطين، والتعليم العالي، والتنمية الاجتماعية، والموارد البشرية، دليل على لمس أعضاء المجلس الدقيق لمتطلبات المرحلة الحالية والمقبلة والتي تحتم على الجميع التعاون والتنسيق من أجل تحقيق أفضل النتائج.

وتوجه عبد الرحمن العويس، وفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، بالشكر إلى رئيس المجلس الوطني الاتحادي صقر غباش، ولجميع أعضاء المجلس على حرصهم لمواصلة العمل وتعزيز العمل البرلماني والارتقاء بالعلاقة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية لما فيه مصلحة المجتمع الإماراتي.

تعزيز التسامح ونبذ العنف

كما توجه بالشكر إلى وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور بن محمد قرقاش، على حضوره الجلسة، لمناقشة مشروع قانون اتحادي بإنشاء المركز الدولي للتميز في مكافحة التطرف والتطرف العنيف، مبيناً أن المناقشات الحالية والمتعلقة بمشروع القانون المطروح حالياً أمام المجلس، تعزز مبدأ التسامح ونبذ العنف والتطرف الذي تتبناه دولة الإمارات استناداً إلى القيم الراسخة التي زرعها ورسخها في نفوسنا الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه.

وتوجه العويس كذلك بالشكر إلى وزير التربية والتعليم حسين بن ابراهيم الحمادي، ووزيرة تنمية المجتمع حصة بنت عيسى بوحميد، ووزير الدولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، رئيس الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية الدكتور أحمد بن عبدالله بالهول الفلاسي، لحرصهم على الإجابة عن جميع الأسئلة والاستفسارات التي طرحها أعضاء المجلس الوطني الاتحادي والتي تعكس أعلى مستويات التنسيق والتعاون بين المجلس والحكومة.

وأشاد بحرص المجلس على الانعقاد المستمر في جميع الأوقات والظروف للاستمرار في العمل ومناقشة أهم القضايا والموضوعات التي تهم الوطن والمجتمع والمواطنين من أجل مواصلة مسيرة النجاحات والتنمية في الإمارات.

ونوه وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، أن حضور وتفاعل أعضاء حكومة دولة الإمارات، يعكس حرصهم الدائم على الارتقاء بالعمل وتقديم أفضل الخدمات التي تسهم في رفاه المواطنين وتحقيق جميع متطلباتهم واحتياجاتهم، كما تجسد عملية تكامل الأدوار للارتقاء بجميع القطاعات واستمرارية العمل.

خدمة المجتمع والمواطنين
وأشار إلى أن توجيهات القيادة الرشيدة تحث على التنسيق الكامل مع كافة الجهات في القطاعات الحيوية من أجل خدمة المجتمع والمواطنين، وإيجاد حلول عملية للتعامل مع المرحلة الراهنة والمقبلة، والتغلب على التحديات بروح العزيمة والإصرار بهدف تحقيق التميز والريادة في كافة المجالات بدولة الإمارات.

وأكد عبد الرحمن العويس، أن طرح ومناقشة القضايا التي تتعلق بأبناء الوطن سواء داخل الدولة أو خارجها هو انعكاس لحرص القيادة الرشيدة على حماية صحة وسلامة كل المواطنين أينما كانوا ولاسيما طلبة الإمارات الذين يدرسون خارج الدولة، والذي يبرز بدروه التعاون المشترك بين المجلس والجهات المختصة في حكومة دولة الإمارات لضمان استمرارية عملية التعليم مهما كانت الظروف وتمكين الطلبة من مواصلة تحصيلهم العملي وتميزهم.

وأوضح أنه بالعودة التدريجية للعمل والحياة الطبيعية، ننتقل إلى مرحلة جديدة ومختلفة عن السابق، وتتطلب منا جميعاً التحلي بالروح والطاقة الإيجابية والمرونة للحفاظ على المكتسبات وتحقيق النجاحات والإنجازات التي تسهم في بناء مستقبل مستدام لدولة الإمارات.  
T+ T T-