الأربعاء 8 يوليو 2020
موقع 24 الإخباري

شكري وماس يبحثان القضية الفلسطينية والوضع في ليبيا وتطورات ملف سد النهضة

ماس ونظيره المصري في لقاء سابق (أرشيف)
ماس ونظيره المصري في لقاء سابق (أرشيف)
بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري في اتصال هاتفي مع نظيره الألماني هايكو ماس اليوم الأربعاء مسار العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين ومستجدات الأوضاع على الساحة الليبية، والقضية الفلسطينية، ومكافحة كورونا.

وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ إن الوزيرين بحثا تطورات القضية الفلسطينية، وجهود إحياء عملية السلام بناء على حل الدولتين، مع التحذير من مغبة اتخاذ أي خطوات أحادية تقوض تلك الجهود.

وتطرق الاتصال إلى آخر مُستجدات الوضع في ليبيا، وتوافق البلدين  على أهمية العمل على تنفيذ مقررات مؤتمر برلين، ودعم الجهود الأممية للتوصل إلى تسوية سياسية شاملة للأزمة، بما يحقق استعادة الأمن والاستقرار ويُسهم في محاربة التنظيمات الإرهابية والمتطرفة في ليبيا.

واختتم حافظ بأن شكري اطلع نظيره الألماني على مُستجدات ملف سد النهضة، والموقف المصري بقبول استئناف المسار التفاوضي للتوصل إلى اتفاق بين الأطراف الثلاثة، مؤكداً ضرورة رفض أي إجراءات أحادية في هذه القضية الحيوية قبل التوصل إلى اتفاق يُحقق مصالح كافة الأطراف.
T+ T T-