الأربعاء 8 يوليو 2020
موقع 24 الإخباري

الإفراج عن عسكري أمريكي سابق في إيران

الأمريكي المعتقل السابق في إيران مايكل وايت (أرشيف)
الأمريكي المعتقل السابق في إيران مايكل وايت (أرشيف)
قالت أسرة الأمريكي مايكل وايت الذي اعتقلته إيران في 2018 في بيان اليوم الخميس، أن طهران أطلقت سراحه، وأنه في طريقه للوطن، في مثال نادر على التعاون بين طهران وواشنطن، رغم الخصومة المريرة بينهما.

وأطلقت ت السلطات الإيرانية عن وايت، وهو محارب قديم في البحرية الأمريكية، من السجن في منتصف مارس (آذار) الماضي، لكنه كان محتجزا في إيران تحت الوصاية السويسرية لأسباب طبية.

وقالت والدته جوان وايت في بيان "لمدة 683 يوماً، كان الحرس الثوري الإيراني يحتجز ابني رهينة في إيران وكنت أعيش في كابوس. يسعدني أن أعلن انتهاءه، وأن ابني في طريق عودته للوطن".

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم، إن وايت غادر الآن المجال الجوي الإيراني وسيعود لمنزل أسرته قريباً.

وأضاف ترامب في تغريدة، أن وايت على طائرة سويسرية.

ودعت الدولتان إلى إطلاق سراح سجناء من البلدين فيهما، بسبب تفشي فيروس كورونا. 

وتتسم العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران بالعداء منذ سقوط شاه إيران المدعوم من الولايات المتحدة في 1979. وتأجج التوتر بعد انسحاب الرئيس دونالد ترامب من الاتفاق النووي مع إيران في 2018 وفرض العقوبات الأمريكية التي شلت الاقتصاد الإيراني.

وزادت الأمور سوءاً، بعد غارة أمريكية بطائرة دون طيار في 3 يناير (كانون الثاني) الماضي، قتلت قاسم سليماني، قائد فيلق القدس.

ويأتي الإفراج عن وايت بعد يومين من ترحيل واشنطن سيروس أصغري، الأستاذ الإيراني الذي كان مسجوناً في الولايات المتحدة، رغم تبرئته من تهمة سرقة أسرار تجارية. 

ونفت وزارة الخارجية الأمريكية ومسؤولون إيرانيون مراراً وتكراراً أن أصغري كان جزءاً من مبادلة مع وايت أو أي شخص آخر، وقالوا إن قضيته منفصلة.

T+ T T-