الأربعاء 21 أكتوبر 2020
موقع 24 الإخباري

الدولار المجمد يغزو ليبيا عبر تركيا

دولار أمريكي (أرشيف)
دولار أمريكي (أرشيف)
ُهرب نحو 3 ملايين "دولار مُجمّد" إلى ليبيا، عبر تركيا، وقالت مصادر مطلعة، إن الأموال المجمدة وصلت إلى السوق السوداء في عموم ليبيا منذ مطلع العام الجاري.

وأوضح تاجر، فضل عدم الكشف عن هويته، أن "الدولار المُجمّد هو المعروف بالدولار الليبي، المُهرب من ليبيا بعد 2011، وقد عُمم على أوراقه في البنوك المركزية"، مشيراً إلى أن العُملة لا تعد مزورة وآلة عد الأموال تقبلها، وفقاً لما ذكرته قناة "218" اليوم الجمعة.

وأكد المصدر عدم إمكانية إيداع هذه العُملة في البنوك، بسبب التعرف على أرقامها التسلسلية باستثناء ليبيا، الذي قال إن نظامها البنكي ضعيف ولا يمكنه كشفها.

وبين أن متداولي هذه العملة يمكنهم استبدالها في محال الصرافة والسوق السوداء أو استخدامها في شراء سلع مختلفة، موضحاً أن تجار الدولار المُجمّد يبيعونه بنصف قيمته.

وأشار التاجر إلى أن الـ3 ملايين دولار المتداولة في ليبيا، تم تهريبها عن طريق البحر من قبل مواطنين ليبيين.

وانتشر الدولار المُجمّد خلال السنوات الماضية في السودان ومصر والعراق وتركيا، حتى بات يباع علناً، فيما أصدرت بعض البنوك العربية تحذيرات من التعامل بها، وأكدت أن جزءاً منها مزور ويتم التحايل به بين المتداولين، فضلاً عن استغلاله في عمليات مضاربة كبيرة.
T+ T T-