الثلاثاء 4 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

تعرف على الأهداف العلمية لمشروع "مسبار الأمل"

يُنتظر أن يقدم مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ "مسبار الأمل" دراسة شاملة عن مناخ المريخ وطبقات غلافه الجوي المختلفة، عندما يصل إلى الكوكب الأحمر، وستمنح هذه الدراسة العلماء نظرة أعمق على ماضي ومستقبل كوكب الأرض وكذلك إمكانات إيجاد حياة للبشرية على كوكب المريخ والكواكب الأخرى.

وتشمل الأهداف العلمية لمشروع الإمارات لاستكشاف المريخ، التعاون والتنسيق مع المجتمع العلمي العالمي المهتم بكوكب المريخ لمحاولة إيجاد إجابات عن الأسئلة التي لم تتطرق إليها أي من مهمات الفضاء السابقة، بالإضافة إلى دراسة أسباب تلاشي الطبقة العليا للغلاف الجوي للمريخ، عبر تتبع سلوكيات ومسار خروج ذرات الهيدروجين والأوكسجين، والتي تشكل الوحدات الأساسية لتشكيل جزيئات الماء.

وتتضمن الأهداف تقصي العلاقة بين طبقات الغلاف الجوي الدنيا والعليا على كوكب المريخ، وتقديم الصورة الأولى من نوعها على مستوى العالم حول كيفية تغير جو المريخ على مدار اليوم بين فصول السنة، ومراقبة الظواهر الجوية على سطح المريخ، مثل العواصف الغبارية وتغيرات درجات الحرارة، فضلاً عن تنوّع أنماط المناخ تبعاً لتضاريسه المتنوعة، والكشف عن الأسباب الكامنة وراء تآكل سطح المريخ، والبحث عن أي علاقات تربط بين الطقس الحالي والظروف المناخية قديماً للكوكب الأحمر.
T+ T T-