الخميس 6 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

اللغة الغيلية في اسكتلندا مهددة بالانقراض

كشفت دراسة نشرت الخميس، أن اللغة الغيلية في اسكتلندا مهددة بالانقراض قبل نهاية العقد الحالي، مما يستلزم تدابير عاجلة لكبح تراجعها.

ويقتصر عدد الذين لا يزالون يتحدثون بهذه اللغة على نحو 11 ألف شخص، معظمهم ممن فوق الخمسين، وفق ما أفادت به دراسة أجراها معهد علوم اللغة في جامعة هايلاندز واختصاصيو الأبحاث في اللغة الغيلية.

ولاحظ معدّو الدراسة أن "استخدام اللغة الغيلية على وشك الانهيار"، مشيرين إلى أن التحدث بها ضمن العائلات وفي صفوف المراهقين "هامشي"، إضافة إلى كونها تأثرت سلباً بتراجع عدد السكان في أقصى شمال غرب اسكتلندا.

وقال استاذ بحوث اللغة الغيلية في هذه الجامعة كونشور أوغيولاجين، إن تحدي منع انقراض هذه اللغة "ضخم"، مشدداً على ضرورة إطلاق مبادرات لإنقاذ هذه اللغة.

وأعلنت الحكومة الاسكتلندية العام 2017 خطة لحماية اللغة الغيلية توصي بمجموعة تدابير، بينها استخدام هذه اللغة في مناسبات متنوعة، اجتماعية ورسمية ومهنية.

وأطلقت محطة تلفزيونية باللغة الغيلية العام 2008 سُميّت "بي بي سي ألبا"، وتتوافر لوحات عرض باللغة الغيلية في محطات الباص والقطار.

ووفق الحكومة الاسكتلندية، تُعلَّم اللغة الغيلية على نطاق واسع في المدارس، حيث يمكن لأكثر من سبعة آلاف تلميذ أن يتعلموها، لكنّ الباحثين رأوا مع ذلك ضرورة الذهاب إلى أبعد من ذلك، منبّهين إلى لامبالاة الشباب بهذه اللغة.

T+ T T-