السبت 8 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

معارضون روس يطالبون بوتين بإصلاح دستوري شامل

(أرشيف)
(أرشيف)
سلم مائة معارض روسي بدعوة من أحزاب جبهة اليسار، وروسيا أخرى، والتضامن المدني، السبت، إدارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسائل تشكك في تعديلات قصر الكرملن، وتطالب بإصلاح دستوري "شامل".

وتؤكد الوثائق التي وقعها المعارضون أن التصويت على حزمة التعديلات الدستورية بين 25 من يونيو (حزيران) الماضي ومطلع يوليو (تموز) الجاري والتي تسمح ببقاء بوتين في السلطة بعد عام 2024 "كانت حيلة" وتمثل "سابقة خطيرة".

وأوضحت أنه "في هذه الظروف ليس من الممكن الثقة في النتائج الرسمية للتصويت. جميعنا كنا شهود على خداع للمواطنين على نطاق واسع وتلاعب بالوعي".

وطالب المعارضون بإجراء "إصلاح شامل للدستور بهدف تعزيز المجتمع الروسي".

واجتمع المشاركون في حديقة بوسط العاصمة الروسية في ظل رقابة الشرطة التي فضلت عدم التدخل واقتصرت على المطالبة باحترام إجراءات التباعد الاجتماعي.

وسار المعارضون بعد ذلك إلى مقر الرئاسة حيث سلموا الرسائل.

وكشفت اللجنة الانتخابية المركزية أن 77.92% من الناخبين دعموا حزمة التعديلات الدستورية في استفتاء مقابل 21.27% رفضوها.
T+ T T-