الإثنين 10 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

دق نواقيس الخطر في أمريكا والهند وأمريكا اللاتيينة بسبب كورونا

مصابون بكورونا  في أحد المستشفيات الأمريكية (أرشيف)
مصابون بكورونا في أحد المستشفيات الأمريكية (أرشيف)
يواصل فيروس كورونا الجديد تفشيه في الولايات المتحدة، وباتت مستشفيات على وشك الامتلاء بينما يدق مسؤولون ناقوس الخطر في حين تعيش المكسيك والهند وتشيلي أجواء مشابهة.

وأصبحت الهند الاثنين ثالث بلد عالمياً من حيث عدد الإصابات بـ 697358، بينها 24 ألف إصابة في الساعات الأربع والعشرين الماضية، بعدما الإصابات فيها تلك المسجّلة في روسيا.

ومنذ أسبوع، تسجّل الولايات المتحدة التي أحيت في عطلة نهاية الأسبوع عيدها الوطني، أعداد إصابات قياسية، فيما يواصل الرئيس دونالد ترامب التقليل من شأن الأزمة التي أكد أنها "على وشك" الانتهاء.

وأحصت البلاد قرابة 40 ألف إصابة و234 وفاة إضافية في الساعات الأربع والعشرين الماضية، وفق آخر حصيلة نشرتها الأحد جامعة جونز هوبكنز المرجعية.

ولا يزال الوضع مقلقاً في بعض دول أمريكا اللاتينية، وأعلنت تشيلي الأحد أنها تخطت عتبة عشرة آلاف وفاة، وكولومبيا 4 آلاف وفاة. وفي بيرو، يتجاوز عدد المصابين 300 ألف بينها أكثر من 3600 إصابة جديدة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

وتأكدت إصابة وزيرة الصحة البوليفية إيدي روكا بالفيروس فيما نقل وزير شؤون الرئاسة البوليفي يركو نونيز إلى المستشفى إبعد إصابته بالحمى  بسبب مضاعفات الإصابة.

أما المكسيك، فسجلت 30366 وفاة.

T+ T T-