الأربعاء 12 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

واشنطن تغادر منظمة الصحة العالمية في غضون عام

منظمة الصحة العالمية (أرشيف)
منظمة الصحة العالمية (أرشيف)
أعلن البيت الأبيض أمس الثلاثاء، بدء عملية مغادرة الولايات المتحدة لمنظمة الصحة العالمية، وهي الخطوة التي ستدخل حيز النفاذ في غضون عام وتأتي في خضم جائحة كوفيد-19.

وصرح مسؤول من البيت الأبيض طلب عدم الكشف عن هويته "إخطار مغادرة الولايات المتحدة، الذي سيفعل في 6 يوليو(تموز) 2021، تم إرساله للأمين العام للأمم المتحدة التي تتبعها منظمة الصحة العالمية".

ولم يكشف المصدر عن مزيد من التفاصيل بشأن عملية الخروج، رغم أن الرئيس دونالد ترامب كان قد أعلن أواخر مايو(آيار) الماضي قراره بترك هذه المنظمة الدولية، وتوجيه الأموال المخصصة لها لاحتياجات أخرى صحية عاجلة على مستوى العالم.

وأكد المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس عبر بيان أنه تلقى الإخطار أول أمس الإثنين، وأنه يجري حالياً التحقق مع الصحة العالمية من توافر جميع الشروط للخروج.

وأوضح ستيفان دوجاريك المتحدث باسم غوتيريس، أن الولايات المتحدة حين انضمت للصحة العالمية في 1948 فرضت شروط بعينها من أجل خروج محتمل، تتضمن إخطاراً مسبقاً قبلها بعام والالتزام الكامل بسداد جميع التزاماتها المالية.

وأما في حالة لم يتم تفعيل هذا الإجراء في غضون عام، فسيعني ذلك أن الولايات المتحدة لن تخرج من المنظمة إذا خسر ترامب انتخابات الرئاسة في نوفمبر(تشرين الثاني) المقبل.
T+ T T-