الأحد 9 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

مقتل عمدة في الفلبين اتهمه الرئيس بالتورط في المخدرات

فلبنيون وعناصر من الشرطة في موقع الجريمة بساوث كوتاباتو (تويتر)
فلبنيون وعناصر من الشرطة في موقع الجريمة بساوث كوتاباتو (تويتر)
قالت الشرطة الفلبينية، إن عمدة بلدة سانتو نينو بجنوب البلاد، والذي اتهمه الرئيس رودريغو دوتيرتي ذات مرة بالتورط في عمليات مخدرات غير قانونية، لقي حتفه بالرصاص اليوم الجمعة.

وحسب تقرير للشرطة، كان بابلو ماتينونغ، 55 عاماً، يتفقد مشروع طريق في البلدة الواقعة بمقاطعة ساوث كوتاباتو، على بعد 995 كيلومتراً جنوب العاصمة مانيلا، عندما فتح مسلحون على متن دراجة نارية، النار عليه وأردوه قتيلاً.

وقال التقرير إن الضحية تعرض لإطلاق النار مرتين في الرأس.

وقالت الشرطة ان المشتبهين تحركوا بدرجاتهم النارية لعدة أمتار، ثم عادوا وأطلقوا النار على العمدة وامرأة، تصادف مرورها.

ونُقل ماتينونغ والمرأة إلى مستشفى قريب، ولكن أُعلنت وفاته عند وصوله إلى المستشفى.

وأقامت الشرطة نقاط تفتيش عشوائية في البلدة والمجتمعات المجاورة في محاولة للقبض على مطلقي النار.

وقالت الشرطة إن المحققين يبحثون في ضغينة شخصية دافعاً محتملاً وراء الجريمة.

وفي 2019، وصف دوتيرتي ماتينونغ بأنه ضمن أكثر من 40 سياسياً "مرتبطين بسياسات المخدرات في مناطقهم"، قبل شهرين فقط من انتخابات الكونغرس والانتخابات المحلية في البلاد.

ونفى ماتينونغ الاتهامات، وقال إن إدراجه في قائمة دوتيرتي لدوافع سياسية.

وحقق ماتينونغ فوزاً ساحقاً أمام مرشح مستقل.
T+ T T-