الأربعاء 30 سبتمبر 2020
موقع 24 الإخباري

اعتقال العشرات في بلغراد بعد اقتحام محتجين للبرلمان الصربي

اعتقلت الشرطة عشرات الأشخاص بعدما اشتبكت معها مجموعة من المتظاهرين العنيفين مساء الجمعة أمام البرلمان الصربي، وهاجموا العديد من الصحفيين وأي شخص يصور المشهد.

ووقعت الاشتباكات عندما قامت مجموعة من الشباب، وهم يهتفون بشعارات وطنية، بتجاوز المتظاهرين الذين يعارضون العنف، وأبعدوا الحواجز المعدنية وعبروا الباب الأمامي غير المحمي لمبنى البرلمان في بلغراد.

وقامت الشرطة المنتشرة داخل مبنى البرلمان بدفعهم للخلف وأقامت طوقاً حول الرصيف الصغير في الأمام. ثم تحملت نحو نصف ساعة من القصف من المهاجمين الذين ألقوا عليهم الزجاجات والمشاعل والحجارة.

وحمل بعض المتظاهرين ألواحاً كبيرة من الخرسانة من أماكن أخرى وألقوها على الشرطة.

ولم تطلق الشرطة في البداية أي قنابل غاز مسيل للدموع في أي مكان خارج المبنى. لكنهم استخدموا الغاز المسيل للدموع والهراوات في النهاية لوضع حد للعنف الذي بدأته مجموعة من الشباب وصفت بـ "القوميين" أو "المشاغبين".

واعتقلت الشرطة ما لا يقل عن 70 شخصاً متورطين في أعمال العنف، وفقاً لتقارير وسائل الإعلام المحلية. وذكرت صحيفة "بليتش" المحلية أن عدة أشخاص أصيبوا. وظلت المظاهرة الرئيسية سلمية حتى نهايتها.
T+ T T-