السبت 8 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

مقيمون لـ24: مسبار الأمل مصدر فخر لكل إنسان عربي

أكد مقيمون في دولة الإمارات أن إطلاق مسبار الأمل، الذي يعتبر أول مسبار عربي لاستكشاف الكوكب الأحمر، يبعث الأمل في العالم العربي نحو العودة إلى ركب العلوم والتكنولوجيا في مختلف المجالات وخاصة علوم الفضاء والأقمار الصناعية والاتصالات التي باتت اليوم المحور الرئيسي في تطور الدول وتقدمها.

وعبر مقيمون عن فخرهم واعتزازهم بجهود الإمارات الاستثنائية وجهود مؤسسة محمد بن راشد لعلوم الفضاء من خلال الإعلان عن إطلاق أول مسبار عربي نحو المريخ، مؤكدين أن قيادة الدولة تعد مصدر فخر وإلهام في قدرتها على تحويل المستحيل إلى واقع ملموس، وتسجيل الإنجازات التاريخية التي ستبقى محفورة في مخيلة كافة الأجيال القادمة.

لحظة تاريخية
وقال الموظف عمر العديلي: "إطلاق مسبار الأمل نحو المريخ لحظة تاريخية بامتياز تُسجل بحروف من ذهب في سجل الإمارات وقيادتها التي استطاعت أن تكون ملهمة وأن تحول المستحيل إلى حقيقة ملموسة".

وأشار إلى أن "هذا الإنجاز التاريخي سيكون مصدر فخر لكل إنسان عربي لما يحمله من إلهام كبير وإيمان بالقدرة على النهوض من جديد والدخول إلى مسار التطور والتكنولوجيا عبر الاستثمار في الكوادر البشرية".

جهود استثنائية
وأكد الموظف محمد الأمين أن "الإمارات بجهودها الاستثنائية وإنجازاتها الحضارية المتقدمة تقود العالم العربي في مسيرة العلم والمعرفة وعلوم الفضاء"، مشيراً إلى أن إطلاق المسبار نحو المريخ يعد إنجازاً تاريخياً يضاف إلى سجل الإمارات وفخر لكل إنسان عربي.

وقال إن "الإمارات عودتنا على الإنجازات التاريخية ومسبار الأمل يحمل في معناه كل الأمل نحو مستقبل مشرق".

إنجازات نوعية
ورأى رامي مطر أن "الإمارات سباقة دائماً في تحقيق الإنجازات النوعية، وتمتلك قيادة استثنائية حكيمة جعلت من الإمارات وطناً ملهماً كافة المجالات بدءاً بالعمرانية وصلوا إلى الفضاء والتكنولوجيا الحديثة"، معبراً عن سعادتها الغامرة برؤية هذا الإنجاز التاريخي الذي يعد أملاً للعرب النهوض مجدداً واستئناف حضارتهم.

رؤية بعيدة المدى
ومن جانبه، رأى المهندس محمد دقاش أن "الإمارات تسجل إنجازاً تاريخياً بفضل جهود قيادتها الرشيدة ورؤيتها بعيدة المدى"، مبيناً أن الإمارات تعد اليوم في مصافي الدولة المتقدمة لتحقيقها الإنجازات النوعية والمتقدمة ومنها الإنجاز الجديد في أول مسبار عربي نحو الفضاء، مشيداً بكافة الكوادر الإماراتية العاملة في هذا المسبار على هذه الإنجاز الذي يعد فخراً لكل العرب.

موطن الإلهام
وأشار المهندس محمد ياسين، أن "الإمارات تعبر نحو المستقبل بخطى واثقة وأن الإعلان عن إطلاق مسبار الأمل يعد خطوة استثنائية تجعل كل العرب فخورين بها"، مشدداً على أن الإمارات تعد اليوم موطن الإلهام للكثيرين الذين يرون أنه لا مكان المستحيل، موجها شكره لقيادة الإمارات على هذه الإنجاز التاريخي الذي يعزز الأمل بإنجازات عربية في علوم هامة كعلوم الفضاء.
T+ T T-