الجمعة 14 أغسطس 2020
موقع 24 الإخباري

ترامب ينأى بنفسه عن مستشار هاجم خبير الأمراض المعدية فاوتشي

خبير الأوبئة أنتوني فاوتشي وكبير مستشاري الرئيس ترامب بيتر نافارو (أرشيف)
خبير الأوبئة أنتوني فاوتشي وكبير مستشاري الرئيس ترامب بيتر نافارو (أرشيف)
نأى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنفسه عن أحد كبار مستشاريه الذي شن هجوماً حاداً على أنتوني فاوتشي، أبرز خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، في أحدث إشارة إلى الاضطراب داخل البيت مع استمرار انتشار وباء فيروس كورونا.

وكتب الخبير الاقتصادي بيتر نافارو مقالاً في صحيفة "يو إس ايه توداي" قال فيه إن فاوتشي "كان مخطئاً في كل شيء تعاملت فيه معه".

وهناك دلائل على أن مستشاري ترامب يشعرون بالانزعاج من فاوتشي، الذي قال إن الولايات تتحرك سريعاً لإعادة فتح الاقتصاد، ما تسبب في انتشار الفيروس سريعاً في بعض المناطق التي لم تكن تشهد زيادة في الإصابات في وقت سابق من العام.

وقلل ترامب أخيراً من أهمية عودة تفشي الفيروس وركز على تعزيز الاقتصاد، وقال للصحافيين خارج البيت الأبيض: "نحن في نفس الفريق، ومعنا دكتور فاوتشي، لي علاقة جديدة للغاية مع دكتور فاوتشي"، فيما بدا كأنه محاولة لإصلاح الضرر الذي تسبب فيه نافارو.

وانتقد ترامب مستشاره نافارو قائلاً: "أدلى بتصريح يمثل فيه نفسه، لا يجب أن يفعل هذا". "

يشار إلى أن فاوتشى موثوق فيه بشكل عام، وأظهر استطلاع رأي أخيراً، أن الرأي العام يثق فيه أكثر من الرئيس، فيما يتعلق بمسألة فيروس كورونا.

ويتعرض فاوتشي لهجمات مستدامة من جانب مسؤولي البيت الأبيض، خاصةً بسبب تحذيره البلاد من إعادة فتح الاقتصاد بسرعة، وتأكيد أن بعض الولايات التي تشهد أسوأ زيادات في حصيلة الإصابات بفيروس كورونا، لا تتبع الإرشادات.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض إليسا فرح في وقت سابق: "مقال بيتر نافارو لم يمر عبر الإجازة والاعتماد المعتادة في البيت الأبيض، هو رأي بيتر وحده"، نائية بالإدارة عن المقال.

وأضافت أن "ترامب يقيم خبرة المهنيين الطبيين الذين يقدمون النصح لإدارته".
T+ T T-