الجمعة 25 سبتمبر 2020
موقع 24 الإخباري

متظاهرون يقيمون مخيمات احتجاج جديدة في العاصمة البلغارية

زاد المتظاهرون في بلغاريا من ضغوطهم على الحكومة مساء الجمعة، وأقاموا حواجز أكبر بالخيام ورشقوا مقر الحكومة في العاصمة صوفيا بالبيض والطماطم.

وقام المحتجون مجدداً بإغلاق الطرق بمخيمات احتجاج جديدة، وكذلك مقاعد وصناديق قمامة عند ثلاثة معابر مهمة قامت الشرطة بتطهيرها في وقت سابق.

وتوقفت حركة المرور بسبب مخيمات الاحتجاج غير القانونية التي أغلقت الطرق وأثارت غضب المواطنين خلال أسابيع من المظاهرات المناهضة للحكومة.

وقالت الشرطة إنها أزالت 24 خيمة صباح الجمعة من ثلاثة تقاطعات رئيسية في صوفيا، كانت قد أقيمت قبل أسبوع دون تصريح من أجل عرقلة حركة المرور.

واستجابت الشرطة لشكاوى مئات المواطنين من عدم قدرتهم على استخدام وسائل النقل الخاصة أو العامة.

وقال توني تودوروف، نائب رئيس الشرطة: "لن نسمح بإقامة حواجز جديدة عند تقاطعات الطرق".

وتم اعتقال 12 من المحتجين في صوفيا، وتغريمهم. ودعت منظمة واحدة على الفور إلى تنظيم احتجاجات جديدة بمجرد إزالة الخيام.  

ويطالب المحتجون منذ شهر بإقالة حكومة رئيس الوزراء بويكو بوريسوف.
T+ T T-