الأحد 20 سبتمبر 2020
موقع 24 الإخباري

النيابة العامة اللبنانية تستمع لمسؤولين أمنيين بعد انفجار بيروت

تصاعد الدخان في مرفأ بيروت بعد الانفجار (أرشيف)
تصاعد الدخان في مرفأ بيروت بعد الانفجار (أرشيف)
استمعت النيابة العامة اللبنانية الاثنين إلى أقوال وشهادات مسئولين كبار في الأجهزة الأمنية المحلية، في إطار التحقيق لكشف ملابسات انفجار مرفأ بيروت الذي أدى في 4 أغسطس (آب) إلى مقتل 158 شخصاً وإصابة 6 آلاف آخرين.

واستمع المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري إلى أقول المدير العام لجهاز أمن الدولة الجنرال طوني صليبا في قصر العدل ببيروت، حسب وكالة الأنباء اللبنانية.

وكانت عدة دول ومنظمات وسياسيين ولبنانيين قد طالبوا بإطلاق تحقيق دولي حول انفجار 2750 طن من نترات الأمونيوم، كانت مخزنة منذ 6 أعوام في مرفأ بيروت.

لكن الرئيس اللبناني ميشال عون اعتبر أن هدف المطالبة بتحقيق دولي حول القضية إضاعة الوقت، مشيراً إلى أن على السلطة القضائية أن تكون سريعة لتحديد المتورطين في الواقعة.

من جانبه، طالب الرئيس الفرنسي السلطات اللبنانية بتحقيق مستقل لدى تدشين مؤتمر دولي للمانحين لدعم لبنان الأحد عبر خاصية الـ"فيديو كونفرانس".

يشار إلى أن الوضع في لبنان قد ساء في الأشهور الأخيرة وتفاقم بعد انفجار بيروت الذي تسبب في وفاة 158 شخصاً، وإصابة 6 آلاف آخرين فضلاً عن 21 مفقوداً، وتشرد ما بين 200 ألف و250 ألف فرد، ما زاد من غضب الشعب اللبناني، الذي تجلى في مظاهرات السبت الماضي.

T+ T T-