الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
موقع 24 الإخباري

العراق يستدعي السفير التركي احتجاجاً على خرق أنقرة لسيادته

تصاعد الدخان بعد غارة تركية على كردستان العراق (أرشيف)
تصاعد الدخان بعد غارة تركية على كردستان العراق (أرشيف)
استدعت وزارة الخارجيّة العراقية، اليوم الأربعاء، سفير تركيا في العراق فاتح يلدز على خلفيّة الخروقات والانتهاكات المُستمِرّة للجيش التركي للأراضي العراقية، والقصف بطائرة دون طيار لمنطقة سيدكان في محافظة أربيل الذي تسبّب في مقتل ضابطين وجندي من الجيش العراقيّ.

وذكر بيان للوزارة أن "المُذكرة التي سلّمها وكيل الوزارة السفير عبد الكريم هاشم إلى السفير التركيّ حملت الحكومة التركية مسؤولية هذا الاعتداء الآثم، وطالبت الجانب التركي بتوضيح ملابساته، ومُحاسَبة مُرتكبيه المُعتدِين".

وشددت الوزارة في المُذكّرة على "ضرورة أن تُباشِر الحُكُومة التركيّة إيقاف القصف، وسحب قواتها المعتدِية من الأراضي العراقية، التي استهدفت ولأول مرّة قادة عسكريين عراقيّين كانوا في مهمة لضبط الأمن في الشريط الحدودي بين البلدين".

وشدد البيان على ما أقدمت عليه تركيا "عمل عدائي، وانتهاك لسيادة وحرمة البلاد".

وألغت الحكومة العراقية زيارة لوزير الدفاع التركي إلى بغداد مقررة الخميس، وجميع الزيارات المبرمجة للمسؤولين الأتراك، رداً على القصف.

واستدعت وزارة الخارجية العراقية مرتين في يونيو(حزيران) الماضي السفير التركي لدي بغداد احتجاجاً على هجمات الجيش التركي داخل العراق.

يشار إلى أن تركيا تخرق المجال الجوي العراقي بدعوى ملاحقة عناصر حزب العمال الكردستاني، وخلفت هجماتها الكثير من الضحايا المدنيين.
T+ T T-