السبت 26 سبتمبر 2020
موقع 24 الإخباري

الولايات المتحدة وبولندا تناشدان لوكاشينكو الاستجابة لمطالب الشعب البيلاروسي

محتج يرفع صورة مشوهة لرئيس بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو (أ ف ب)
محتج يرفع صورة مشوهة لرئيس بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو (أ ف ب)
حضّت الولايات المتحدة وبولندا اليوم السبت، الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو على الاستجابة لمطالب الشعب في وقت يواجه الزعيم القوي أكبر تحد لحكمه منذ توليه السلطة في العام 1994.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو خلال زيارة لوارسو، إنه يتشاور مع شركاء أوروبيين منذ الانتخابات الرئاسية المتنازع عليها في بيلاروس في 9 أغسطس (آب).

وأضاف، أن "الهدف المشترك هو دعم الشعب البيلاروسي لتحقيق سيادته وحريته والمضي قدماً على أساس ما يجري الآن في هذه الاحتجاجات".

وتابع بومبيو في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره البولندي ياسيك تشوابوتوفيتش، "نحض قيادة بيلاروس على توسيع الدائرة... للالتزام في العمل مع المجتمع المدني بطريقة تعكس التفاهمات المركزية التي يطالب بها الشعب البيلاروسي".

وتولى البلدان العضوان في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي بولندا وليتوانيا المجاورة التي وفرت ملاذاً لمنفاسة الرئيس البيلاروسي المعارضة سفتلانا تيخانوفسكايا، زمام المبادرة في الدبلوماسية الأوروبية بشأن بيلاروس.

وأعلنت تيخانوفسكايا الجمعة، إنشاء مجلس تنسيقي لضمان نقل السلطة، وطلبت من الحكومات الأجنبية "مساعدتنا في تنظيم حوار مع السلطات البيلاروسية".

وقال تشوابوتوفيتش السبت، "ندعو السلطات البيلاروسية إلى البدء في احترام حقوق الإنسان الأساسية والانخراط في حوار مع المجتمع"، مكرراً دعوة بولندا لإجراء انتخابات جديدة حرة ونزيهة.

كما وقعت بولندا والولايات المتحدة اتفاقاً دفاعياً يسمح بنشر ألف جندي أمريكي إضافي في بولندا بالإضافة إلى الجنود الـ4500 الموجودين في البلاد.

ومن جهة أخرى، رفض لوكاشينكو اليوم السبت، عروض الوساطة الخارجية مع حركة معارضة تأسست بعد الانتخابات تطالب بالإطاحة به وقال لكبار المسؤولين في وزارة الدفاع إنه لن يتخلى عن السلطة.

ونقلت وكالة أنباء "بيلتا" الرسمية عن لوكاشينكو قوله في اجتماع عقد في وزارة الدفاع "لن نتخلى عن البلاد لأي شخص كان" مضيفاً "لا نحتاج إلى أي حكومات أجنبية ولا لوساطات".
واتّهم معارضيه باستخدام "فتيات" ضد حكومته، بعدما شاركت آلاف النساء في تظاهرات هذا الأسبوع حيث شكّلن سلاسل بشرية دعماً للمعارضة.

وقال لوكاشينكو، "إذا كان بينكم رجال فتصرفوا كالرجال... لا تستخدموا الفتيات وتهددوا العائلات".
T+ T T-