الأربعاء 21 أكتوبر 2020
موقع 24 الإخباري

إنفوغراف: أهم مصادر العدوى بكورونا في المكاتب

إنفوغراف 24
إنفوغراف 24
مع العودة التدريجية إلى العمل، حذر الخبراء من مناطق معينة في المكاتب تشكل بؤراً للجراثيم والفيروسات والأمراض المعدية.

وفيما يلي مجموعة من النقاط الساخنة التي يجب الانتباه إليها عند العودة إلى المكاتب، حسب موقع ميترو البريطاني:

المرحاض
يعد وضع الكمامات في الحمامات أمراً مهماً، إذ يمكن للرذاذ المتطاير عند تنظيف المرحاض عند استخدامه من مصاب فيروس كورونا أن يعدي الآخرين. لهذا السبب، وحتى قبل الوباء، كانت بعض المراحيض العامة تحتوي أنظمة أغطية مثبتة لمنع الجسيمات من الانتقال إلى الأجسام عبر التنفس.
ويمكن أن تنتقل هذه الجسيمات متراً واحداً من المرحاض إذا شطفت دون إغلاق الغطاء، ويُعتقد أنها معدية مثل طرق انتقال الفيروس الأخرى.

أزرار المصعد
يلمس أزرار المصعد الآلاف كل يوم، ورغم صغرها فإنها تشكل بيئة خصبة لنقل العدوى، ويجب تعقيم اليدين بشكل مثالي قبل وقبل لمس الأزرار المشتركة، أو ارتداء القفازات ذات الاستخدام الواحد، كما تتوفر ابتكارات جديدة لا تتطلب استخدام اليدين لضغط الأزرار.
مقابض الأبواب
مقابض الأبواب مصدر آخر للعدوى خاصة في المباني القديمة، التي تفتقر إلى الأبواب الأوتوماتيكية، ويمكنك شراء خطافات للمقبض للتغلب على هذه المشكلة أو تعقيم اليدين مباشرة بعد فتح وإغلاق الأبواب.

آلة القهوة

تنطبق هذه النصيحة على أي جهاز مشترك مثل الصنابير، أو الغلايات، أو الثلاجات، أوالميكروويف، التي تهدد بنشر الفيروس بين الموظفين في المكاتب، ومن الضروري تنظيفها وتعقيمها الأدوات، وتعقيم اليدين جيداً بعد استخدامها.

الأماكن الضيقة

الأماكن الضيقة تزيد احتمال العدوى الفيروس، مثل المصاعد، وعلى الشركات الحد من عدد المسموح بوجودهم في المساحات الصغيرة، مع وضع الكمامات دائماً.

مفاتيح الكمبيوتر
يمكن للجراثيم والفيروسات أن تعيش طويلاً على أزرار لوحة المفاتيح، لذلك ينصح بتجنب استخدام أكثر من موظف للوحة نفسها، والحرص على تعقيمها، وتطهير اليدين بعد كل استخدام.

الطابعات
من الأدوات المشتركة التي يستخدمها عدد كبير من الموظفين في المكتب، لذلك يجب الحرص على تنظيفها وتعقيمها، وارتداء القفازات إن أمكن عند استخدامها.


 
T+ T T-