الأحد 6 ديسمبر 2020
موقع 24 الإخباري

زندايا تتفوق على جينيفر أنيستون ولورا ليني

هيمنت مسلسلات "ساكسيشن" و"ووتشمن" و"شيتس كريك" على جوائز إيمي الأمريكية يوم الأحد في حفل مباشر شارك فيه معظم المشاهير من منازلهم في ظل قيود فيروس كورونا.

وكانت أكبر مفاجأة عند إعلان فوز زندايا (24 عاماً) بجائزة أفضل ممثلة درامية لدورها في "يوفوريا" متفوقة على لورا ليني (مسلسل "أوزارك") وجينيفر أنيستون (مسلسل "ذا مورنينغ شو").

وفاز "ساكسيشن"، الذي تنتجه شبكة "إتش.بي.أو"، بلقب أفضل مسلسل درامي، بينما حصل جيريمي سترونج على جائزة أفضل ممثل لدوره كابن مضطهد. وفاز المسلسل أيضاً بجائزة التأليف والإخراج.

وانتزع مسلسل "شيتس كريك" سبع جوائز إيمي منها أفضل مسلسل كوميدي وجوائز التمثيل للنجوم الكنديين يوجين ليفي وكاثرين أوهارا ودانيال ليفي وآني ميرفي.

وفاز مسلسل "ووتشمن"، الذي تنتجه شبكة "إتش.بي.أو"، بجائزة أفضل مسلسل قصير، وانتزع يحيى عبد المتين الثاني جائزة أفضل ممثل مساعد وريجينا كينج على لقب أفضل ممثلة بمسلسل قصير. وحصل المسلسل أيضا على جائزة التأليف.

ودفعت قيود فيروس كورونا إلى إلغاء الحضور ومراسم الاستقبال على البساط الأحمر. وعوضاً عن ذلك، أرسل المنتجون معدات تصوير ومكبرات صوت لكل المرشحين المنتشرين في 125 موقعاً بأنحاء العالم ليختاروا كيف وأين سيظهرون على الشاشة.

وافتتح المذيع التلفزيوني الأمريكي جيمي كيمل الحفل الذي أذاعته شبكة "إيه.بي.سي" على الهواء مباشرة
T+ T T-