الأربعاء 21 أكتوبر 2020
موقع 24 الإخباري

الفنانة العراقية عبير العيداني: الحركة التشكيلية العربية تسير ببطء

قالت الفنانة التشكيلية العراقية عبير العيداني، إن الحركة التشكيلية العربية تسير ببطء، بسبب غياب الدعم الذي يحتاجه الفنان العربي.

وحذرت العيداني، من مخاطر استمرار حالة البطء التي يعانى منها المشهد التشكيلي العربي، والتي قد تؤدى إلى جمود في المشهد، وعدم تطور الفنون التشكيلية العربية، جراء معاناة التشكيليين العرب من غياب الدعم الموجه لهم من قبل المؤسسات المعنية برعاية الفنون.

وأضافت أن أغلب الفنانين الشباب يحاولون نقل التجربة الغربية في الفنون التشكيلية ولا يطلقون العنان لأفكارهم من أجل خلق تجربتهم الخاصة.

 وحول إمكانية أن يعيش الفنان التشكيلي العربي، من نتاج فنه، رأت الفنانة عبير العيدانى، أنه في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشها العالم بأثره، بات من الصعب على الفنان العربي أن يعيش من نتاج فنه، وذلك بسبب ندرة اقتناء الأعمال الفنية في العالم العربي.

وأشارت إلى أن المرأة  استطاعت أن تأخذ دورها في الحركة التشكيلية العربية، كفنانة متمكنة من أدواتها، وبرزت في بعض الأعمال بجانب الإبداع التشكيلي، فنجدها متميزة دائماً في تنظيم مهرجانات الفن ، مشددة على أن المرأة مبدعة بالفطرة وتتمتع بروح تنافسية.

وحول موضوعات أعمالها الفنية، قالت إن لكل فنان مصدر إلهام وأن مصدر إلهامها هو العراق، مضيفة أنها متأثرة في كل أعمالها بطبيعة العراق الخاصة وتراثه وآثاره، وأنها تسعى من أعمالها التشكيلية لنقل فن وطنها للناس في كل مكان. 

يذكر أن عبير العيدانى، هي فنانة تشكيلية عراقية، تقيم في الإمارات العربية المتحدة، ‎وقد شاركت في الكثير من المعارض التشكيلية في كل من الإمارات وتركيا بجانب وطنها العراق الذي مثلته في أكبر معرض للمرأة بدبي،  وشاركت فيه ضمن مئة فنانة من مختلف بلدان العالم.

وأنجزت العيداني مؤخراً مشروعاً فنياً يجسد فنون العراق برؤى فنية مختلفة جمعت فيها شتى المدارس الفنية، ويهدف لتسليط الضوء على حضارة وتراث العراق وتاريخه.
T+ T T-