الأربعاء 21 أكتوبر 2020
موقع 24 الإخباري

استثناءات من الكمامة دون غرامة

منذ بداية جائحة كورونا أصبحت الكمامة إلزامية حتى في الشوارع والأماكن المفتوحة.

ورغم ذلك سمحت العديد من الحكومات بخلع الكمامة في حالات معينة، أوردتها صحيفة ميرور البريطانية.

الحالات الصحية



الذين لا يستطيعون وضع الكمامة بسبب مرض أو ضعف جسدي، أوعقلي، أوإعاقة، غير ملزمين بوضع الكمامة، ولا تسلط عليهم دفع أي غرامات بسبب ذلك.

والحالات الصحية التي تحول دون وضع الكمامة هي، الربو، واضطراب الانسداد الرئوي المزمن، والتليف الكيسي، والتهاب الشعب الهوائية المزمن، وسرطان الرئة. كما يسمح للمصابين بالتوحد بنزع الكمامة.

ضباط الشرطة وعمال الطوارئ



يُعفى ضباط الشرطة وعمال الطوارئ في الكثير من البلدان من الكمامة، لأنها قد يتعارض مع قدرتهم على خدمة الجمهور، شرط أن يكون ذلك أثناء  الخدمة، ويشمل الإعفاء المسعفين ورجال الإطفاء وضباط حرس الحدود.

الأطفال



يُعفى الأطفال دون الحادية عشرة من وضع الكمامة في كثير من البلدان بما في ذلك الأماكن المغلقة مثل وسائل النقل العامة.

مرافقة ضعاف السمع



مرافقو الذين يعانون من ضعف في السمع ويعتمدون على قراءة الشفاه أو الصوت المرتفع للتواصل، معفيون من وضع الكمامة.

الشعور بالضيق
إذا كانت الكمامة تسبب لك ضيقا شديداً.

وهناك استثناءات أخرى للإعفاء من الغرامة، كأن يطُلب منك ذلك في بنك أو جمعية بناء أو مكتب بريد لتحديد الهوية، أو عند العلاج مثلاً أو إجراء تجميل الوجه،  أو لتناول الدواء، أو عند إلقاء خطاب أو الصلاة في دار عبادة، أو عند أداء تمرين أو نشاط بدني يحتاج التنفس الجيد، أو عند الجلوس لتناول الطعام أو الشراب في مطعم أو مقهى، شرط إعادة الكمامة بعد الانتهاء من الأكل أو الشرب. 
T+ T T-