السبت 24 أكتوبر 2020
موقع 24 الإخباري

الإمارات.. رمز الإنسانية

قافلة من المساعدات المقدمة من دولة الإمارات (أرشيف)
قافلة من المساعدات المقدمة من دولة الإمارات (أرشيف)


استطاعت الإمارات رسم صورة مميزة في أذهان العالم، من خلال حضورها الإنساني الفاعل في شتى بقاع العالم.

على الرغم من اهتمام جل دول العالم بتداعيات فيروس كورونا وتقليص نشاطاتها الإنسانية، إلا أن الدولة عاكست المسار بالالتزام بمكافحة العواقب الوخیمة الناتجة عن جائحة كورونا بمضاعفة حجم المساعدات الصحية لدول العالم المتضررة، بغض النظر عن الدين أو الوطن أو الجنس أو اللون، كما ساعدت الدول المتضررة من الكوارث مثل لبنان والسودان، دون أن تنسى دورها الريادي في دعم اليمنيين، بحرصها الكبير على إرساء القيم الإنسانية وزرع الخير.


الإمارات تثبت يوماً بعد يوم أنها تسود المشهد الإنساني كونها مركز العمل الخيري بحق، فهي لا تألو جهداً في سبيل بناء الحياة الأفضل من خلال عطاء لا محدود، وهو نهج يستحق الإشادة فعلاً والتأمل فيه بالدراسة والاستفادة وتعميم التجربة.
فهي باتت نموذجاً یُحتذى للاستجابة لحالات الطوارئ المجتمعية في العالم.. وفي هذا السياق، قال معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، إن دولة الإمارات عززت من التزاماتها الإنسانية، التي تعُد ركيزة أساسية من ركائز السياسة الإماراتية، والتي لطالما أكدت قيادتها ضرورة مد يد العون والمساعدة للشعوب كافة.

إنها الإمارات أرض العطاء، نهر لا ينضب، استطاعت أن تحفر اسمها في وجدان الشعوب الشقيقة والصديقة من خلال القيم الإنسانية الجامعة، والروح البشرية المسؤولة، وتزرع الابتسامة على شفاه المحرومين، وتواسي جموع المنكوبين.
T+ T T-