السبت 5 ديسمبر 2020
موقع 24 الإخباري

مختصون يوصون بلقاح الإنفلونزا ويحددون الفئات الأكثر عرضة للمرض

صورة تعبيرية (أرشيف)
صورة تعبيرية (أرشيف)
أوصى أطباء مختصون، بضرورة الحصول على لقاح الإنفلونزا الموسمية هذا العام على وجه الخصوص، كون أعراض الإنفلونزا تشبه إلى حد كبير أعراض الإصابة بفيروس "كوفيد 19"، وبالتالي فإن اللقاح يحمي من الإنفلونزا العادية التي تسبب الهلع والشك لدى أفراد المجتمع حول إصابتهم بفيروس كورونا.

وأشار الأطباء المختصون عبر 24، إلى أن الحصول على اللقاح يساهم في تخفيف الضغط على المستشفيات والمراكز الصحية، وإتاحة المجال للتعامل مع الحالات المصابة بكورونا.

ولفتوا إلى أن التطعيم يعطي مناعة جيدة ضد المرض ويحد بنسبة كبيرة من حدوث المضاعفات، كما يساعد في أن تكون الإصابة بالإنفلونزا خفيفة في حال التعرض لها، مؤكدين ضرورة عدم القلق في حالات الاصابة بالأنفلونزا الموسمية نظراً لوجود اختلاف في أعراضها عن كورونا التي تسبب ارتفاعاً كبيراً في درجات الحرارة، وفقدان حاستي الشم والذوق.

فوائد اللقاح 
بدوره حدد أخصائي الأطفال غسان نعيم فوائد لقاح الإنفلونزا الموسمية، بكونه يحمي من انتقال العدوى من الأشخاص المصابين بها، كما يخفض حدة أعراض المرض، وتعرض كبار السن للإصابة بالإنفلونزا الشديدة التي تضطرهم إلى المكوث في المستشفى، ويعتبر كذلك أداةً وقائية مهمة للأشخاص الذين يعانون من ظروف صحية مزمنة. 

ولفت نعيم إلى أن الدراسات العالمية أظهرت أن النساء الحوامل اللواتي أخذن اللقاح انخفض لديهن خطر عدوى الجهاز التنفسي الحادة المصاحبة للإنفلونزا بحوالي النصف، وكذلك تأثير ذلك على مناعة الجنين نفسه.

الأكثر عرضة للمرض
ومن جانبه، حدد أخصائي علم المناعة والأمراض المعدية الدكتور جهاد سعادة، الفئات التي يجب الحرص على تناول لقاح الإنفلونزا كونهم الأكثر عرضة للمرض، وهم الأشخاص المصابون بمرض الربو، والسكري، والأمراض القلبية المزمنة، وأمراض الجهاز العصبي المركزي، وأمراض الكبد المزمنة، وأمراض الكلى المزمنة، والأمراض الرئوية المزمنة، فضلاً عن النساء الحوامل، والأشخاص المصابون بضعف المناعة الوراثية والمكتسبة. والسمنة المفرطة، إلى جانب فئة كبار السن، وطلبة المدارس، وبالذات صغار السن منهم.
T+ T T-