السبت 31 أكتوبر 2020
موقع 24 الإخباري

مالي تعين مدنياً بمنصب رئيس الوزراء المؤقت

(أرشيف)
(أرشيف)
عينت حكومة مالي الجديدة السياسي المخضرم مختار قواني، رئيساً مؤقتاً للوزراء اليوم الأحد، أملاً في رفع العقوبات الإقليمية في أعقاب انقلاب عسكري، وذلك من خلال تعيين مدني في المنصب.

أدى الرئيس باه نداو اليمين الدستورية قبل يومين على رأس حكومة مؤقتة بعد انقلاب أغسطس (آب)، مع تعيين رئيس المجلس العسكري عاصمي جويتا، نائباً للرئيس.

وبعد مراسم التنصيب يوم الجمعة، ذكرت الكتلة الإقليمية لغرب أفريقيا أنها ستنظر فقط في رفع العقوبات المفروضة بعد الانقلاب، إذا تم منح منصب رئيس الوزراء إلى مدني.

وشغل قوانى منصب وزير خارجية مالي عام 2004، وقبلها شغل منصب مندوب بلاده لدى الأمم المتحدة.

وسيتولى نداو، الذي شغل منصب وزير الدفاع في الفترة من 2014 إلى 2015 وتقلد عدة مناصب عسكرية أخرى، منصب الرئيس حتى تتمكن البلاد من إجراء الانتخابات المتوقعة خلال 18 شهراً.
T+ T T-