الإثنين 30 نوفمبر 2020
موقع 24 الإخباري

ميليشيا ثوار طرابلس تختطف رئيس مؤسسة الإعلام الليبية

رئيس المؤسسة الليبية للإعلام محمد بعيو  المخطوف (تويتر)
رئيس المؤسسة الليبية للإعلام محمد بعيو المخطوف (تويتر)
أكدت مصادر في طرابلس اختطاف رئيس المؤسسة الليبية للإعلام، محمد بعيو، بعد نشره تسجيلاً لمكالمة هاتفية، مع زعيم ميليشيا "كتيبة ثوار طرابلس" أيوب أبوراص، قال عنها المخطوف في صفحته على موقع فيس بوك، إنها "رسالة تهديد"، ثم تلاها بتدوينة أخرى، كتب فيها "المجرمون يهاجمون بيتي الآن في طرابلس".

ونشرت بعدها صفحة ميليشيا ثوار طرابلس، صورة لبعيو وخلفه شعار الكتيبة، ما يشير إلى أنه في أحد مقراتها، حسب ما نقل موقع "بوابة الوسط" الإخباري الليبي.

وقالت مصادر إن مسلحين من ميليشيا كتيبة ثوار طرابلس تتمركز أمام مبنى الإذاعة والتلفزيون الليبي، في شارع الشط بطرابلس، أين يوجد مقر مكتب محمد بعيو.

وتهاجم ميليشيات ليبية كثيرة، بعيو، وتعتبره مناهضاً لها، ولـ"ثورة فبراير" وقالت ميليشيا ثوار طرابلس إنها لن ترضى بأن "يحكم إعلامنا شخص دون مبدأ أو توجه حر شريف" بعد أنباء عن، "إقصاء رجال بركان الغضب" أي الميليشيات الليبية الموالية لحكومة الوفاق في طرابلس.

وقالت الكتيبة في بيان بثته قنوات تلفزيونية محلية إن "بعيو لم يكن رمزًا من رموز ثورة 17 فبراير وليس من الذين ضحوا بأنفسهم في نضالنا".

وتعرض بعيو إلى هجمات شرسة بعد تعيينه، بسبب قرارات اتخذها، أبرزها مطالبته القنوات التي تبث من طرابلس ووكالة الأنباء الموالية للوفاق بالتوقف عن الهجوم على الجيش الوطني في ليبيا، بقيادة المشير خليفة حفتر، ما جعل الميليشيات تتهمه بإقصاء "رموزها" وتعيين شخصيات إعلامية مناهضة لـ"ثورة فبراير" في المؤسسات الإعلامية بطرابلس. 
T+ T T-