الخميس 3 ديسمبر 2020
موقع 24 الإخباري

ستاندرد أند بورز يهبط بعد جلسة متقلبة وسط محادثات تحفيز مضنية

(أرشيف)
(أرشيف)
أغلق المؤشر ستاندرد أند بورز 500 على تراجع طفيف الأربعاء، بعد جلسة معاملات متقلبة إذ يخشى المستثمرون من عدم إفراز المحادثات الصعبة في واشنطن، اتفاقاً على حزمة تحفيز أمريكية جديدة في مواجهة تداعيات فيروس كورونا.

وقال مارك ميدوز كبير موظفي البيت الأبيض، إنه رغم وجود عدد من الخلافات بين البيت الأبيض والديمقراطيين في الكونغرس فإن الرئيس الجمهوري دونالد ترامب "مستعد لترجيح" إبرام اتفاق.

وقبل الشروع في محادثات مع وزير الخزانة ستيفن منوتشين، قالت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأمريكي إن الفرصة مازالت قائمة للتوصل إلى اتفاق رغم معارضة الجمهوريين في مجلس الشيوخ، لكنها أقرت أيضا بأن الكونجرس قد لا يقره قبل الانتخابات.

وقال مايكل جيمس، العضو المنتدب لتداول الأسهم لدى ويدبوش للأوراق المالية في لوس أنجليس، "ما دامت تواصل التلويح بجزرة أنه مازالت هناك فرصة لإنجاز شيء ما فإن المستثمرين سيواصلون التحلي بالتفاؤل. حري بك أن تزيد مراكزك الدائنة على أن تحتفظ بالسيولة في حالة التوصل إلى اتفاق".

وأوضح أن المستثمرين يأملون في التوصل إلى اتفاق غداً الخميس.

وبناء على بيانات غير رسمية، تراجع المؤشر داو جونز الصناعي 98.76 نقطة بما يعادل 0.35% إلى 28210.03 نقطة، وفقد ستاندرد أند بورز 7.77 نقطة أو 0.23% ليسجل 3435.35 نقطة، وهبط المؤشر ناسداك المجمع 31.80 نقطة أو 0.28% إلى 11484.69 نقطة.
T+ T T-