الأربعاء 25 نوفمبر 2020
موقع 24 الإخباري

جيروزاليم بوست: على تل أبيب أن تستلهم من الإمارات وزارة السعادة

العلمان الإماراتي والإسرائيلي (أرشيف)
العلمان الإماراتي والإسرائيلي (أرشيف)
قال تقرير لـ"جاروزاليم بوست" الإسرائيلية اليوم الجمعة، إن على تل أبيب أن تتعلم من نظيرتها في الإمارات، خاصةً استراتيجية دمج السعادة في القرارات الحكومية.

وأوضح الكاتب هيرب كينون اليوم الجمعة أن دولة الإمارات اعتمدت خطة لتعزيز قرارتها السياسية بالاعتماد على دمج مؤشر السعادة والرفاهية فيها.

ويوضح الكاتب أن لا أحداً يمكنه اليوم أن ينكر أن لدى دولة الإمارات ما تعطيه للآخرين من خبرة في مجال تطوير نوعية الحياة والرفاهية.

وتشير طالبة الدكتوراه في برنامج الدراسات العليا بجامعة بار إيلان، لعنات فانتي، إلى أن على إسرائيل أن تتعلم من الإمارات دمج السعادة في قرارات السياسية الحكومية، وهي المهمة التي تكفلت بها عهود الرومي، في الإمارات عند إحداث وزارة السعادة.

وحسب التقرير الإسرائيلي، تستند الفكرة، إلى اعتبار السعادة مقوماً أساسياً في المجتمع الإماراتي، فعندما تريد الحكومة مثلاً بناء منازل، فإن ما تفكر فيه أولاً إقامتها في مناطق تضمن سعادة سكانها، وإذا كان  القرار بتعزيز تطوير الوظائف، يجب أن يكون هدفه جلب الإحساس بالرضا والسعادة للموظف، أي أن تكون السعادة عنصراً أساسياً في اتخاذ القرارات الحكومية.

ولفت التقرير إلى أن محاولة قياس السعادة وتوفير المقاييس التي تعتمد في ذلك، أدوات في يد صناع القرار تكتسب زخماً في المجتمع العلمي.

وأوضح أن من أبرز الأمثلة الجيدة على ذلك هو المسح السنوي للسعادة في العالم، الذي يصنف 156 دولة حسب سعادتها، والذي تحتل فيه الإمارات وإسرائيل مراتب متقدمة.
 
T+ T T-