الجمعة 15 يناير 2021
موقع 24 الإخباري

ضابط تركي سابق يعترف بتهريب الأسلحة إلى سوريا بتمويل من قطر

صواريخ حرارية مهربة إلى سوريا (تركيا الآن)
صواريخ حرارية مهربة إلى سوريا (تركيا الآن)
كشف النقيب السابق في القوات الخاصة التركية نوري جوكهان بوزكير، فضائح تركية وقطرية جديدة، وتدخلهما في عدد من الدول، وتهريب الأسلحة والذخيرة إلى المناطق الساخنة في آسيا وأفريقيا، بشكل غير قانوني.

ونقل موقع "تركيا الآن"، عن جوكهان بوزكير في لقاء مع وكالة "سترانا" الأوكرانية، أنه بدأ منذ 2012، تزويد قائد ميداني للجماعات التركمانية في سوريا بالسلاح، بإشراف المخابرات التركية.

ونشر موقع "سترانا" الصور ومقاطع الفيديو لشحنة الأسلحة من أرشيف بوزكير، بالإضافة إلى صور الحقائب المليئة بالدولارات.

وأضاف بوزكير أنه لم يصدق مارأه بعينه، وقال "أموال الأسلحة، كانت تأتي من قطر في حاويات، أرسلت الدوحة 7 حاويات مليئة بالدولارات إلى تركيا، وبعدها نُقلت لقاعدة عسكرية".

وأكد بوزكير أنه اشترى سلاحاً نيابة عن تركيا من شرق أوروبا وأسيا الوسطى بين 2012 و2015، وأنه جلب أسلحة من دول حلف وارسو سابقاً، ورابطة الدول المستقلة إلى سوريا.

وقال بوزكير إن "الشحنة تتراوح بين مليوني وأربعة ملايين دولار، وسلمت المدفوعات لتجار الأسلحة نقداً بمساعدة الاستخبارات التركية في حقائب كبيرة".

وأضاف أنه عقد بين 2012 و2015، 49 صفقة سلاح للتركمان في سوريا.





T+ T T-