الإثنين 18 يناير 2021
موقع 24 الإخباري

مطار في تكساس يبدأ استخدام روبوت قاتل للفيروسات

بدأ مطار في تكساس باستخدام روبوت عالي التقنية لتنظيف المناطق الأكثر استخداماً خلال وباء فيروس كورونا.

ويعد مطار سان أنطونيو الدولي أول مطار في العالم يشتري روبوت Lightstrike والذي يقال إنه "يدمر" الفيروسات والبكتيريا.

ويعمل الروبوت باستخدام رشقات نارية مكثفة من الأشعة فوق البنفسجية للقضاء على الجراثيم والفيروسات، ويمكن استخدامه في أي مكان في المطار، بما في ذلك مكاتب تسجيل الوصول واستلام الأمتعة والمراحيض وقاعات المغادرة ومناطق البوابات.

ويمكن إتمام تطهير المنطقة خلال 10-15 دقيقة حسب حجمها، دون الحاجة إلى وقت إحماء أو تبريد. وعندما تم اختبار هذه التقنية في المختبر، تم تحديدها على أنها تقنية واعدة لأنها قللت بشكل كبير من انتشار فيروس كورونا على الأسطح الصلبة.

وتقول Xenex الشركة التي تقف وراء LightStrike إنه روبوت التنظيف الوحيد من نوعه، ويتم استخدامه بالفعل في صناعة الرعاية الصحية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال الدكتور مارك ستيبتش كبير المسؤولين العلميين والمؤسس المشارك لشركة Xenex "تسبب فيروس كورونا في توقف صناعة الطيران، ويعد التخطيط لتطهير الأماكن العامة - وخاصة المطارات التجارية - أولوية رئيسية للحد من خطر انتقال المرض. إن وضع بنية تحتية فعالة للوقاية من العدوى أمر ضروري، ونحن فخورون بشراكتنا مع مطار سان أنطونيو الدولي لقيادة صناعة الطيران في هذا المجال".

وليست هذه هي المرة الأولى هذا العام التي يتم فيها نشر الروبوتات لتحسين التنظيف، ففي وقت سابق من هذا العام، كشفت شركة يونايتد إيرلاينز أنها تستخدم منظفات روبوتية عالية التقنية لرش كبائن الطائرات برذاذ مضاد للميكروبات، ويعمل الروبوت NovaRover عن طريق رش ضباب فائق الدقة يمكنه تغطية جميع الأسطح في دائرة نصف قطرها 12 قدم، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.
T+ T T-