الإثنين 27 سبتمبر 2021
موقع 24 الإخباري

هزاع بن زايد: سيرة شهدائنا العطرة تهدينا إلى طريق الخير والحق

أكد نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، أن "يوم الشهيد هو يوم الوفاء للدماء الطاهرة والقلوب الصافية النقية، نقف بخشوع وتوقير وإجلال أمام ملحمة البطولة التي سطرتها قامات شهدائنا الشامخة في سبيل عزة الوطن ورفعته ودفاعاً عن كرامته، وتحقيقاً لرسالته الإنسانية الخالدة، ووقوفاً مع الأشقاء، وإحقاقاً للحق ونصرة للعدل والعدالة".

وقال الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان في كلمة وجهها عبر مجلة "درع الوطن" بمناسبة يوم الشهيد: "هذا هو العهد الدائم والوعد القاطع بأن تظل سيرة شهدائنا العطرة نبراساً يهدينا دوماً إلى طريق الخير والحق، وكتاباً مضيئاً تتعلم الأجيال من صفحاته أسمى معاني الولاء وأغلى قيم التضحية والفداء".

وفيما يلي نص كلمة الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان: "في هذا اليوم المجيد، اليوم الذي نحيي فيه ذكرى شهدائنا الأبرار، فإننا نستلهم كعهدنا دوماً جليل أعمالهم وعظيم تضحياتهم، مستذكرين تلك الوجوه السمحة الطيبة، والنفوس الباسلة الشجاعة، والأرواح السامية النبيلة، التي تخرجت في مدرسة الوطن، مدرسة البذل والعطاء، مدرسة القوات المسلحة الإماراتية، لتخط بدمائها دروساً خالدة للأجيال، ومنهلاً لا ينضب للوطنية والفداء، وسماء مشرقة تنيرها راية العز والأمجاد، راية دولة الإمارات العربية المتحدة.

وفي يوم الشهيد، يوم الوفاء لتلك الدماء الطاهرة والقلوب الصافية النقية، نقف بخشوع وتوقير وإجلال، أمام ملحمة البطولة التي سطرتها قامات شهدائنا الشامخة في سبيل عزة الوطن ورفعته ودفاعاً عن كرامته وتحقيقاً لرسالته الإنسانية الخالدة ووقوفاً مع الأشقاء وإحقاقاً للحق ونصرة للعدل والعدالة، وهذا هو العهد الدائم والوعد القاطع بأن تظل سيرة شهدائنا العطرة نبراساً يهدينا دوماً إلى طريق الخير والحق، وكتاباً مضيئاً تتعلم الأجيال من صفحاته أسمى معاني الولاء وأغلى قيم التضحية والفداء.

وفي هذا اليوم الجليل، وإذ نتوجه بأطيب التحايا إلى مدرسة الأبطال ومصنع الرجال، القوات المسلحة الإماراتية قيادة وضباطاً وأفراداً، فإننا نتوجه بكل مشاعر التقدير والتوقير إلى أهل الشهداء وذويهم، إلى الآباء والأمهات والإخوة والأبناء، الذين يحملون على صدورهم الوسام الأعظم، وسام التضحية والفداء، لكي يبقى الوطن مصوناً عزيزاً آمناً شامخاً موحداً سيداً حراً رائداً في كل الساحات والميادين.

المجد للشهداء، والعهد المتجدد بأن نبقى مخلصين للوطن، حريصين على أمنه واستقراره وتقدمه وازدهاره، أولياء لقيادته الحكيمة، حافظين لإرثه الحضاري الخالد".
T+ T T-