الأربعاء 27 يناير 2021
موقع 24 الإخباري

احتجاجات على تقليص خدمات صحية في إسبانيا

مشاركون في الاحتجاجات (رويترز)
مشاركون في الاحتجاجات (رويترز)
احتج أطباء وممرضون في العاصمة الإسبانية مدريد، الأحد، على تخفيضات قالوا إنها تزيد معاناتهم في التصدي لوباء كورونا المستجد.

وسار نحو أربعة آلاف محتج في مدريد، المنطقة الأشد تضرراً بفيروس كورونا وهم يغنون ويقرعون الطبول مطالبين بزيادة عدد الممرضين.

وقالت لوثيا تيلفيث (65 عاماً)، وهي عاملة معاونة في القطاع الطبي "إنهم يعزلون قطاع الصحة، هو عمل تجاري في الهيئات الخاصة، وفي الهيئات الحكومية يأتي الجميع، إذا لم يكن لديك المال، فلن تحصل على الخدمة الطبية".

وتنفي حكومة مدريد الإقليمية المحافظة تقليص الخدمات الطبية.

وتظهر صور فوتوغرافية نشرتها وسائل إعلام إسبانية مدناً مكتظة بالمتسوقين استعداداً لعيد الميلاد، الأمر الذي أثار مخاوف من ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وحث رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيث الإسبان على تجنب التجمعات العائلية الكبيرة في عيد الميلاد لتفادي زيادة في أعداد المصابين بالفيروس.

T+ T T-