الثلاثاء 2 مارس 2021
موقع 24 الإخباري

بولندا تدرس ترحيل أحد أتباع "فالون جونغ" إلى الصين لمحاكمته

صينيون من أتباع طائفة فالون جونغ في مراسم جماعية (أرشيف)
صينيون من أتباع طائفة فالون جونغ في مراسم جماعية (أرشيف)
تدرس المحكمة العليا البولندية إذا كانت سترسل أحد أتباع ديانة فالون جونغ إلى الصين لمحاكمته، في قضية قد تثير جدلاً جديداً عن اهتمام أوروبا بقضايا حقوق الإنسان في الصين، حسب وكالة بلومبرغ للأنباء اليوم الجمعة.

ولي جيهوي، وهو سويدي صيني المولد، محتجز في بولندا في انتظار ترحيله إلى الصين منذ احتجازه في مطار وارسو شوبان بموجب مذكرة من الإنتربول قبل نحو عامين، وستجتمع أعلى محكمة في بولندا اليوم للبت في قرار محكمة أدنى بإرساله إلى الصين لمواجهة اتهامات بجرائم مالية. 

وجذبت القضية انتباه الحكومة السويدية والمدافعين عن حقوق الإنسان لأن لي أيضاً من أتباع ديانة فالون جونغ، وسعت الصين للقضاء على هذه الطائفة منذ أكثر من عقدين، وتشير جماعات حقوقية دولية إلى إن الأعضاء المسجونين قد يواجهون التعذيب وسوء المعاملة.
T+ T T-