الجمعة 5 مارس 2021
موقع 24 الإخباري

إيقاف 632 شخصاً في احتجاجات وأعمال شغب في تونس

شرطي تونسي يطلق غازاً مسيلاً للدموع على متظاهرين (أرشيف)
شرطي تونسي يطلق غازاً مسيلاً للدموع على متظاهرين (أرشيف)
أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية اليوم الإثنين إيقاف 632 شخصاً، أغلبهم من القاصرين، في احتجاجات وأعمال شغب مساء أمس في عدة مناطق في البلاد.

وشهدت العديد من الأحياء في أنحاء تونس، بينها أحياء في ضواحي العاصمة، مواجهات بين متظاهرين وقوات الشرطة حتى ساعات متأخرة من الليل رغم حظر التجوال الليلي.

وقال المتحدث خالد الحيوني: "واجهت قوات الأمن مجموعات من الشباب والقاصرين تضم في الغالب ما بين 20 و30 شخصاً، ومنسوب العنف كان عالياً".

وتابع المتحدث "ما حدث ليست احتجاجات وإنما أعمال إجرامية. هناك أعمال سلب ونهب ووقعت إصابات بليغة في صفوف الأمن".

وأجج تعنيف راعي أغنام من قبل شرطي في سليانة الاحتجاجات منذ الخميس الماضي. واتسعت رقعتها  يوما بعد يوم لتشمل عدة مناطق.

وانتشرت وحدات من الجيش ليل الأحد في أربع مدن من بينها سليانة، إلى جانب القصرين وسوسة وبنزرت، بحسب ما أفاد به المتحدث باسم وزارة الدفاع محمد زكري لوكالة الأنباء الألمانية.

وتفرض تونس حجرا صحيا شاملا منذ الخميس الماضي، لمدة أربعة أيام، بجانب تمديد حظر التجوال الليلي المستمر منذ أكتوبر (تشرين الأول) الماضي للحد من تفشي فيروس كورونا في ظل تسجيل مستويات قياسية من الإصابات اليومية.

وقال المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية في بيان اليوم إنه "نبه من خلال دراساته الميدانية، إلى تعمق ظاهرة الانقطاع عن الدراسة لدى فئة كبيرة من الشباب والأطفال وتفاقم الشعور باللامساواة وعدم الانصاف وإحساس بالغبن".

وشهدت تونس طيلة الانتقال السياسي احتجاجات اجتماعية متكررة ضد البطالة والفقر وتدني الخدمات.
T+ T T-