الثلاثاء 2 مارس 2021
موقع 24 الإخباري

فريق دولي ينتقد الصين ومنظمة الصحة العالمية بسبب كورونا

مقر منظمة الصحة العالمية في جينيف (أرشيف)
مقر منظمة الصحة العالمية في جينيف (أرشيف)
رأى فريق تحقيق دولي، في تقرير مؤقت نشره اليوم الثلاثاء، أن استجابة الصين للحالات الأولى من الإصابة بفيروس كورونا في العام الماضي كانت ضعيفة للغاية، وربما كان رد فعل منظمة الصحة العالمية بطيئاً للغاية أيضاً.

وتشكل "فريق الخبراء المستقل المعني بالتأهب للجائحة والاستجابة لها" في العام الماضي بناء على طلب من دول أعضاء بمنظمة الصحة العالمية، لتقييم الاستجابة وتحديد الدروس المستفادة من انتشار فيروس كورونا .

وقالت مجموعة الخبراء، بقيادة رئيسة الوزراء النيوزيلندية السابقة هيلين كلارك والرئيسة الليبيرية السابقة إلين جونسون سيرليف: "الواضح للفريق هو أنه كان من الممكن تطبيق تدابير الصحة العامة بقوة أكبر من جانب السلطات الصحية المحلية والوطنية في الصين في يناير(كانون الثاني)".

ولفت الفريق إلى أنه لم يتضح سبب انعقاد لجنة الخبراء الطارئة لمنظمة الصحة العالمية قبل 22 يناير (كانون الثاني) من العام الماضي، ولماذا لم تتمكن من الاتفاق على وصف الوضع بحالة طوارئ صحية عالمية قبل 30 يناير (كانون الثاني).

وأشار الفريق أيضاً إلى أن منظمة الصحة العالمية لم تصف الفيروس بجائحة قبل مطلع مارس (آذار)، رغم أن استخدام هذا المصطلح كان سيساعد في "تركيز الانتباه على خطورة" الوضع.

إلا أن الفريق لم يُحمّل الصين ومنظمة الصحة العالمية وحدهما المسؤولية.

وأشار إلى أنه رغم أنه كان واضحاً في يناير (كانون الثاني) 2020 تسجيل إصابات بكورونا في عدد من الدول، إلا أن عددا قليلاً جداً منها استخدم المعلومات المتاحة لوقف انتشار الفيروس.

وأضاف التقرير: "كان يجب تنفيذ إجراءات احتواء على الفور في أي دولة بها حالة محتملة. إلا أن هذا لم يحدث".

T+ T T-