الأربعاء 24 فبراير 2021
موقع 24 الإخباري

جراحة رائدة للمعدة تساعد على خسارة 5 كغ في 6 أشهر

عملية لتقليص حجم المعدة دون ندوب لخسارة الوزن (ديلي ميل)
عملية لتقليص حجم المعدة دون ندوب لخسارة الوزن (ديلي ميل)
طور باحثون بريطانيون جراحة للمعدة خالية من الندبات للأشخاص الذين يكافحون من أجل إنقاص الوزن.

وتشير الدراسات المبكرة إلى أن بعض المرضى يمكنهم التخلص من 30 كيلو في غضون 6 أشهر بعد العملية، وتقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية.

وخلال العملية التي تستغرق 90 دقيقة، تُستخدم الأدوات التي يتم إدخالها عن طريق الفم لربط جدران المعدة معًا، مما يؤدي إلى تقليص حجمها بنحو الثلثين، أي بحجم حبة موز كبيرة، وبعد ذلك تنخفض الشهية، ويتم تحذير المرضى من أنه في حالة الإفراط في تناول الطعام، يمكن أن ترتخي الغرز وتعود المعدة إلى حجمها الأصلي.

ويقول الجراحون إن نجاح العملية يعتمد جزئيًا على قوة الإرادة، فهي أكثر نجاحًا من علاجات التخسيس الأخرى، ويمكن أن توفر التقنية الجديدة، المعروفة باسم تكميم المعدة بالمنظار حلاً لخسارة الوزن، وهي متاحة حتى الآن بشكل خاص فقط في عيادة واحدة، بتكلفة تزيد عن 10 آلاف جنيه إسترليني (12500 دولار).

وقال الدكتور ديفندر بانسي خبير أمراض المعدة من إمبريال كوليدج للرعاية الصحية "إن خسارة الوزن بنسبة 10% كافية لتحسين السيطرة على مرض السكري والحماية من أمراض القلب والسكتة الدماغية والتهاب المفاصل، وكذلك ارتداد الحمض وتوقف التنفس أثناء النوم".

ويمكن مقارنة نتائج العملية الجديدة بواحدة من أكثر عمليات إنقاص الوزن صعوبة، وهي تكميم المعدة، والتي يتم خلالها قطع المعدة وخياطتها بحيث تصبح أنبوبًا، وهذا يقلل من حجم المعدة ويقلص الشهية، ولكن واحداً من كل عشرة مرضى يصبح غير قادر على امتصاص العناصر الغذائية الأساسية، ويضطر إلى الاعتماد على حقن الفيتامينات مدى الحياة.

ومع تكميم المعدة بالمنظار، لا يجري قطع المعدة، لذلك يتم تجنب هذه المضاعفات، ويتم إجراء العملية تحت التخدير العام، مع وضع كاميرا صغيرة في نهاية أنبوب مرن يسمى المنظار الداخلي أسفل الحلق وفي المعدة، ثم يجري إدخال أداة خاصة تجمع جدار المعدة وتثبيته مع بعضه البعض.

الغرز مصنوعة من مادة نايلون غير قابلة للامتصاص ومقاومة لحمض المعدة، ويمكن أن تبقى هناك إلى أجل غير مسمى، وفي وقت لاحق يمكن للمريض إزالتها وستعود المعدة إلى حجمها الطبيعي، ويمكن للمرضى العودة إلى العمل في غضون 4 أيام، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.
T+ T T-