الأحد 11 أبريل 2021
موقع 24 الإخباري

مبابي يفرض بريقه في غياب نيمار

لا يزال البرازيلي نيمار دا سيلفا هو اللاعب الأغلى في تاريخ كرة القدم حتى الآن، ولكن بريق نجم "السامبا" بدأ في التواري خلف سطوع زميله المهاجم البرازيلي الشاب كيليان مبابي.

وفي غياب نيمار بسبب الإصابة ، سجل مبابي ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود باريس سان جيرمان إلى قلب تأخره بهدف نظيف إلى فوز كبير 4-1 على مضيفه برشلونة أمس الثلاثاء في ذهاب الدور الثاني (دور الستة عشر) لدوري الأبطال الأوروبي.

واعترف الفرنسي الآخر أنطوان غريزمان مهاجم برشلونة الإسباني بأن مواطنه مبابي قد يصبح الأسطورة القادمة في عالم كرة القدم بعد ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

والحقيقة أن سان جريمان لم يعد مضطرا للاعتماد على نيمار بشكل تام حيث يمكن للفريق الباريسي أن يعول كثيراً على مبابي.

وكان مبابي تعرض مؤخراً لموجة من الانتقادات في فرنسا، حيث انتقد وسائل الإعلام أداء اللاعب وافتقاده التهديف في الآونة الأخيرة وخاصة في المباريات المهمة مثل المباراة التي فاز فيها فريقه على مارسيليا 2-1 بصعوبة في كأس السوبر الفرنسي.

ولكن مباراة برشلونة أمس قد تصبح نقطة تحول بالنسبة له.

وقال مبابي بعد المباراة: "كل لاعب يتعرض للانتقادات. ليست لدي مشكلة في هذا. لا ألعب من أجل إسكات الناس ، ولكن ألعب لأنني أحب اللعب".

وأوضح: "كنت أريد دائما أن أبذل قصارى جهدي من أجل باريس سان جيرمان.هذا النادي يعني الكثير بالنسبة لي. أعلم بأنني قدمت بعض المباريات السيئة، ولكنني لم أحاول الاختباء حتى عندما ارتكبت بعض الأخطاء".

وفي غياب نيمار ، الذي غاب عن 46 مباراة للفريق بسبب الإصابات التي تعرض لها منذ انضمامه إلى سان جيرمان في 2017 ، حسبما أفادت شبكة إسبن في البرازيل، برز مبابي كقائد للفريق الباريسي داخل الملعب.

ومن خلال هذا الهاتريك في مباراة الأمس، أصبح مبابي ثالث أفضل هداف في تاريخ سان جيرمان حيث أحرز 111 هدفاً مقابل 200 هدفا للأوروجوياني إدينسون كافاني و156 هدفا للسويدي زلاتان إبراهيموفيتش.

وأثار مستوى أداء اللاعب جدلا بشأن قدرته على أن يصبح ضمن عظماء اللعبة وأن يكون على قدم المساواة مع ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

ولا يشك جريزمان زميل مبابي في هجوم المنتخب الفرنسي في ذلك، وقال جريزمان: "كيليان قدم أمسية رائعة. باريس سان جيرمان لديه نجم كبير للمستقبل ، سيكون على نفس مستوى ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو".

وذكرت العديد من التقارير أن ريال مدريد الإسباني يتطلع لضم مبابي علما بأن الريال هو المكان الذي صنع فيه رونالدو أنجح فترات مسيرته الكروية وعزز من خلاله وضعه ضمن أبرز نجوم الكرة في التاريخ.

ولكن مبابي ، الذي يرتبط مع سان جيرمان بعقد حتى يونيو (حزيران) 2022، أكد أن تركيزه الآن ينصب على باريس سان جيرمان.

وقال مبابي: "قميص باريس سان جيرمان يلمس قلبي. قلت دائماً إنني سعيد هنا. وبعد هذه الموقعة ، أصبحت أكثر سعادة".

ويرى خورخي فالدانو النجم السابق لريال مدريد أنه بعد هذه المباراة "ابتعد مبابي عن ريال مدريد أكثر من أي وقت سابق".

وصرح فالدانو إلى إذاعة "أوندا سيرا" الإسبانية قائلا : "يمكنه أن يطالب براتب سنوي يبلغ 30 مليون يورو (2ر36 مليون دولار) مثل نيمار. وباريس سان جيرمان هو فقط من يمكنه دفع هذا الراتب".
T+ T T-