الثلاثاء 2 مارس 2021
موقع 24 الإخباري

أمريكا سترد على اختراق شبكاتها

القرصنة الإلكترونية على الولايات المتحدة (تعبيرية)
القرصنة الإلكترونية على الولايات المتحدة (تعبيرية)
قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة تعتزم الرد على عملية القرصنة التي تعرضت لها شبكات معلومات عدة مؤسسات حكومية أمريكية خلال الأسابيع المقبلة.

ولم تقدم بساكي تفاصيل عن الرد الأمريكي ولا الأهداف المقصودة، ولكن بيانها جاء في الوقت الذي ذكرت فيه صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن الولايات المتحدة تجهز لفرض عقوبات على روسيا بسبب عملية القرصنة.

وقالت بساكي في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض اليوم إن الرد الأمريكي سيكون خلال أسابيع وليس شهور.

كانت أجهزة المخابرات الأمريكية في ظل إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب قد ربطت في يناير (كانون الثاني) الماضي بشكل رسمي عملية قرصنة ضخمة تعرضت لها مؤسسات حكومية أمريكية باستخدام برنامج متابعة حالة شبكات المعلومات "سولار ويندز" بموسكو.

وقالت بساكي إنه تم تكليف أجهزة المخابرات بالمزيد من العمل من أجل تأكيد المعلومات التي أعلنتها الإدارة السابقة وتحديد كيفية حدوث عملية القرصنة بصورة أكثر دقة.

يذكر أن الكثير من المؤسسات الحكومية والشركات الخاصة تستخدم برنامج سولار ويندز. ومازالت التحقيقات الأمريكية جارية لتحديد مدى عمليات القرصنة وطبيعة المعلومات التي وصل إليها القراصنة.

كانت شركة أمن شبكات المعلومات فاير آي قد أعلنت عن عملية الاختراق لأول مرة في ديسمبر (كانون الأول) الماضي، حيث أبلغت أجهزة المخابرات الأمريكية بوجود اختراق أمني كبير يبدو أنه قامت به جهة تابعة لإحدى الحكومات واستهدف مؤسسات حكومية.

ويعتقد خبراء أمن المعلومات بصورة كبيرة أن قراصنة مدعومين من روسيا وراء الاختراق.

T+ T T-