الثلاثاء 13 أبريل 2021
موقع 24 الإخباري

أردوغان يوظًف ذكرى انقلاب1997 لتمرير الدستور الجديد

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أثناء الادلاء بصوته في استفتاء 2017 (أرشيف)
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أثناء الادلاء بصوته في استفتاء 2017 (أرشيف)
ذكرت صحيفة "أحوال تركية" أن حكومة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تعمل على استعادة ذكرى انقلاب 1997، الذي يعرف في تركيا باسم "انقلاب ما بعد الحداثة"، والذي أطاح بحكومة رئيس الوزراء الإسلامي نجم الدين أربكان (1926 - 2011) الذي يعدّ عرّاب الإسلام السياسي في تركيا، من أجل تحشيد الزخم لتمرير الدستور الجديد الذي ينوي أردوغان طرحه، والذي تتحفّظ عليه المعارضة.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخراً، أن الوقت حان من أجل دراسة دستور جديد لتركيا، وفي أعقاب ذلك أيد زعيم حزب الحركة القومية دولت بهجلي الخطوة، مؤكدا حاجة تركيا لدستور جديد.

وأشارت الصحيفة إلى انه في محاولة للإشادة بالنظام الرئاسيّ الذي تنتقده المعارضة، وتقول إنّه يكرّس دكتاتورية أردوغان، قال المتحدث باسم الرئاسة إبراهيم قالن إنّه "من خلال النظام الرئاسي، تحول الشعب إلى صاحب القرار المباشر (في اختيار رئيس الجمهورية)، وتعززت مكانة كل مواطن في الجمهورية التركية كفرد في هذا النظام. إن هذا الوضع بحد ذاته يعتبر إضافة مهمة، مكسباً مهماً للغاية".

وتتّهم المعارضة التركية حكومة الرئيس أردوغان بتطبيق ممارسات انقلابية بذريعة مكافحة الانقلابين، وتتّخذ منها أسلوب ممنهجاً للتنكيل بالمعارضين، عبر اتباع ما تنتقد الانقلابين السابقين عليه، والذي يتلخّص فيما وصفهم قالن به من "حملة تشويه واسعة النطاق وشيطنة ضد شريحة معينة باستخدام وسائل الإعلام وقوّة الدولة، وسلطات الجهاز القضائي، وقوة رأس المال ومجموعات المصالح المختلفة والمؤسسات".
T+ T T-