الثلاثاء 13 أبريل 2021
موقع 24 الإخباري

خسائر فادحة للميليشيا في مأرب

آليات عسكرية تابعة للجيش اليمني (أرشيف)
آليات عسكرية تابعة للجيش اليمني (أرشيف)
يخوض الجيش اليمني وقوات المقاومة الشعبية معارك استنزاف واسعة، ضد ميليشيا الحوثي الإرهابية، على امتداد مسرح العمليات القتالية من شرق مدينة الحزم بالجوف إلى أطراف محافظة مأرب، وسط خسائر بشرية ومادية لا تحصى في صفوف الميليشيات.

وقالت مصادر يمنية، إن المعارك أسفرت عن مقتل 350 حوثياً، خلال 30 ساعة من المعارك، وفقاً لما ذكره موقع "سبتمبر نت" اليوم الأحد.

وأكدت المصادر، أن ميليشيا الحوثي حشدت كل قوتها لمعركة مأرب، ورغم ذلك تكبدت خسائر فادحة في العدة والعتاد، وقال الصحفي اليمني عدنان الجبرني، "ليلة الـ27 من فبراير (شباط) وقعت أعنف معركة تكبدت فيها ميليشيا الحوثي أقسى هزيمة".

وعلى الرغم من فتح خطوط النار في جميع الجبهات المحيطة بمأرب إلى جانب فتح خطوط جديدة للمواجهات، إلا أن الميليشيا خسرت جميع تلك المواجهات وعادت عناصرها إلى صنعاء محملة بالتوابيت وبقي الكثير منها بالصحارى والشعاب، حيث صرّح رئيس هيئة العمليات الحربية، أن الجيش الوطني اليمني تمكن من كسر جميع الهجمات الحوثية على امتداد ساحة المواجهات.

كما تمكنت قوات الجيش مسنودة بالمقاومة الشعبية، خلال الأيام الماضية من القضاء على أنساق الميليشيا في جبهتي الكسارة وصرواح وإلقاء القبض على أعداد من عناصرها.
T+ T T-