الإثنين 20 سبتمبر 2021
موقع 24 الإخباري

غرفة أبوظبي تبحث العلاقات التجارية مع إسرائيل

بحث رئيس مجلس إدارة غرفة أبوظبي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في الدولة محمد ثاني مرشد الرميثي، خلال لقائه في مقر الغرفة، القائم بأعمال السفارة الإسرائيلية لدى الدولة إيتان نائيه، سبل تطوير العلاقات التجارية بين البلدين في ظل ما يمتلكانه من إمكانيات اقتصادية متميزة على المستوى الإقليمي، لاسيما في العديد من القطاعات الاقتصادية الحيوية والرائدة ومنها الذكاء الاصطناعي والتقنيات الزراعية وحلول المصادر المائية، والطاقة المتجددة وقطاع الصحة والأبحاث الطبية وغيرها من المشاريع الواعدة.

حضر اللقاء نائب رئيس غرفة أبوظبي إبراهيم المحمود، ومدير عام غرفة أبوظبي محمد هلال المهيري، وعبدالله غرير القبيسي، وهلال محمد الهاملي، نائبا مدير عام الغرفة.

ورحب الرميثي بزيارة القائم بأعمال السفارة الإسرائيلية لمقر غرفة أبوظبي، واهتمامه بالتعرف على الدور الريادي الذي تقوم به في دعم القطاع الخاص، وتعزيز فعالية مجتمع الأعمال في إمارة أبوظبي، وأشار إلى أن غرفة أبوظبي هي صوت القطاع الخاص وشريك استراتيجي لدوره المؤثر في عملية التنمية الاقتصادية الشاملة والمستدامة، مبدياً استعداد غرفة أبوظبي لتكون أساساً قوياً لتنظيم علاقات التعاون التجاري والاستثماري بين مجتمعي الأعمال في أبوظبي وإسرائيل، وبما يحقق الأهداف المرجوة والمصالح المشتركة.

كما تم خلال اللقاء التعريف بأهم الخدمات التي تضطلع غرفة أبوظبي بتقديمها في مسيرة تطوير المشهد الاقتصادي لإمارة أبوظبي، وجهودها الداعمة لرؤية أبوظبي 2030، والتي تدعم إرساء دعائم اقتصاد المعرفة، ورفد سوق أبوظبي بقطاعات وأنشطة تجارية ذات قيمة مضافة تعزز تنافسية مجتمع الأعمال ونموه وريادته.

من جانبه، أشاد إيتان نائيه بالدور الريادي لغرفة أبوظبي في دعم القطاع الخاص وتشجيع مجتمع الأعمال للمضي قدماً نحو إقامة روابط تجارية أوسع، والتطلع لآفاق استثمارية جديدة في مجالات حيوية ومهمة، مؤكداً على أهمية أن يتم العمل المشترك بين غرفة أبوظبي والفعاليات الاقتصادية في إسرائيل لتوطيد العلاقات الاستثمارية وتطويرها، والقيام بتشكيل وفود تجارية للتعرف على مناخات الاستثمار لدى الجانبين، وتنسيق العمل لتنظيم لقاءات ثنائية لرجال الأعمال والمستثمرين للدخول إلى الأسواق في أبوظبي وإسرائيل، والانفتاح على القطاعات التجارية المستدامة، والتي تعتمد على المعرفة والابتكار والحلول الرقمية.
T+ T T-