الأربعاء 27 أكتوبر 2021
موقع 24 الإخباري

تركيا تصر على محاولات اختراق موريتانيا

الرئيسان الموريتاني السابق محمد عبد العزيز والتركي رجب طيب أردوغان (أرشيف)
الرئيسان الموريتاني السابق محمد عبد العزيز والتركي رجب طيب أردوغان (أرشيف)
وجه نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي أمس الأحد، دعوة للرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني لزيارة أنقرة، ضمن مساعي تركيا الحثيثة لاختراق المجتمع الموريتاني وبسط نفوذها فيها.

وحسب موقع "أحوال تركية" تبذل تركيا جهوداً حثيثة للتمدد في إفريقيا، ومثلت موريتانيا ساحة جديدة للنفوذ التركي في القارة الإفريقية بعد الضربة الموجعة التي تعرضت لها في السودان، وليبيا.

وأشار الموقع إلى أن تركيا تعمل على اختراق موريتانيا بالهيئات الدينية، وتعزيز التعاون الثقافي، والديني، تحت شعار تكوين الأئمة والخطباء، وبالعمل الإنساني والاغاثي.

ونقل الموقع، أن "جهود أنقرة للتغلغل في المجتمع الموريتاني زادت منذ زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لموريتانيا في 28 فبراير(شباط) 2018، التي توجت بتوقيع اتفاقيات بين البلدين في مجالات المعادن، والصيد، والاقتصاد البحري، والسياحة، إضافة لمذكرة تفاهم في مجال الزراعة، واتفاقية حول حماية وتعزيز الاستثمارات بين البلدين".

وأشار الموقع إلى أن تركيا تعمل على زيادة نفوذها في موريتانيا، لأهميتها الاستراتيجية على المحيط الأطلسي وبالقرب من منافذ بحرية هامة للتجارة الدولية، ولمحاولة استغلال الأزمة الاقتصادية التي تمر بها موريتانيا.

T+ T T-