الخميس 6 مايو 2021
موقع 24 الإخباري

"سوبر ليغ" سيتبنى بعض اللوائح المشابهة لـ"إن بي إيه"

ذكرت تقارير إخبارية أن دوري السوبر الأوروبي سيتضمن حدوداً قصوى لرواتب اللاعبين وبرامج توزيع أرباح لصالح أثرى أعضائه في نموذج مشابه للدوريات الكبرى الأمريكية.

ووفقاً لوثائق سربتها صحيفة فينانشال تايمز فإن الأندية الـ15 المؤسسة لدوري السوبر الأوروبي ستوزع بين أنفسها 32.5% من المداخيل التجارية القادمة في أغلبها من حقوق البث التليفزيوني والرعاية.

وتقول فينانشال تايمز إن المداخيل قد تقترب من أربعة مليارات يورو وهو ما يعني ضعف ما يحصل عليه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، المسؤول عن تنظيم كرة القدم الأوروبية ودوري الأبطال.

وسيتم توزيع نسبة 32.5% الأخرى بين كل الأندية العشرين التي تشارك في الدوري الجديد، ومن ضمنها الخمسة أندية المدعوة في كل عام، بينما ستوزع نسبة 20% وفقا للاستحقاقات التي سيحققها كل فريق في المسابقة.

وسيجري توزيع نسبة الـ15% المتبقية وفقا لمستويات المشاهدة التليفزيونية التي تحققها الأندية، وفقا لـ"فينانشال تايمز" التي قالت إن هذه المعلومة جاءت من مصدر مطلع بصورة مباشرة.

وقالت الصحيفة إن "شخصاً مطلعاً بصورة مباشرة على الاتفاق قال إن "نظام التوزيع يضمن حصول بطل المسابقة على أموال مرة ونصف أكبر من الفائز الأخير. وسيسمح للأندية بالاحتفاظ بحقوق شباك التذاكر واتفاقيات الرعاية".

وأشارت فينانشال تايمز إلى أن هذا التصميم يتشابه مع الدوريات الرياضية في أمريكا الشمالية، مثل دوري كرة السلة الأمريكية للمحترفين (إن بي إيه) حيث يتم التوقيع على "اتفاقيات تجارية مشتركة" ويتم التوصل لاتفاقيات جماعية مع اللاعبين لـ"موازنة القوى". 
T+ T T-