الجمعة 30 يوليو 2021
موقع 24 الإخباري

الرئاسة اللبنانية: التعاون قائم بين عون ودياب

الرئيس اللبناني عون ورئيس الحكومة دياب (أرشيف)
الرئيس اللبناني عون ورئيس الحكومة دياب (أرشيف)
نفى مكتب إعلام رئاسة الجمهورية اللبنانية في بيان اليوم الخميس، ما نشره موقع "ام.تي.في" عن استياء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون من امتناع رئيس الحكومة حسان دياب عن التوقيع على الاقتراض من مصرف لبنان، لحل أزمة المحروقات وتحميله مسؤولية ما سيجري في الشارع.

وأكد المكتب أن التعاون بين رئيس الجمهورية والرئيس دياب قائم على كل ما يحقق مصلحة لبنان واللبنانيين، لا سيما في الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان.

وكان الرئيس اللبنانى قد ترأس قبل ظهر اليوم الخميس، اجتماعاً ضم وزير المال غازي وزني ووزير الطاقة والمياه ريمون غجر وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة، خصص لعرض وضع المحروقات في البلاد وانعكاساته، بحسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية.

وأجرى عون "اتصالاً هاتفياً برئيس الحكومة الدكتور حسان دياب، وتداول معه في النقاط المطروحة، وتقرر على إثر ذلك اتخاذ إجراءات عملية استثنائية لتمكين مصرف لبنان من القيام بالترتيبات اللازمة للحدّ من تمدد الأزمة، بانتظار التشريعات التي يجري درسها في مجلس النواب والتي من شأنها توفير الحلول فيما يتعلق بموضوع الدعم.

يذكر أن مصرف لبنان يقوم منذ فترة بتقنين فتح الاعتمادات بالدولار لشراء المحروقات، ما انعكس سلباً على وجود الكميات الكافية لحاجات المواطنين من البنزين والمازوت، حيث يصطف المواطنون في طوابير يومياً للتمكن من الحصول على كمية قليلة من البنزين.
T+ T T-