الثلاثاء 21 سبتمبر 2021
موقع 24 الإخباري

برلمانية لـ24: الإمارات حريصة على التضامن الدائم مع السعودية

سمية حارب (أرشيف)
سمية حارب (أرشيف)
أكدت عضو المجلس الوطني الاتحادي سمية حارب السويدي، أن دولة الإمارات العربية المتحدة ترتبط بالمملكة العربية السعودية ارتباطاً وثيقاً، تحكمه أواصرالأخوة وروابط الدم التي تؤكد عمق العلاقات التاريخية المتجذرة، والمواقف الثابتة التي تحقق مصالح البلدين في مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأشارت سمية حارب السويدي لـ 24، إلى أن زيارة ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إلى المملكة العربية السعودية اليوم الإثنين، تسهم في تعزيز آفاق أوسع لتحقيق الازدهار والتطور والتكامل في المجالات الاقتصادية والسياسية والتنموية والعسكرية، وخاصة في ظل ما شهدته علاقات البلدين من تعاون وتنسيق خلال الفتره السابقة، وما تحقق من مشاريع ومبادرات وبرامج ساهمت في إحداث نقلة نوعية في العلاقات الوطيدة التي يحكمها مصير مشترك، وما لها من دور كبير في تحقيق الأمن وحماية استقرار المنطقة بأكملها.

وأضافت السويدي: "الإمارات حريصة على التضامن الدائم والكامل مع المملكة العربية السعودية ضد أي تهديد لأمنها واستقرارها، والتعاون معاً لمكافحة الإرهاب والتطرف، وخاصة في ظل التحديات التي تمر بها المنطقة، في المجالات الصحية والاقتصادية والسياسية، وبحكم العلاقات المتميزة والقفزات النوعية التي تحققت خلال السنوات الماضية، والتعاون المشترك، والعمل ضمن منظومة متكاملة يعززها الحوار المشترك والروابط الأخوية المتأصلة بالقيم، والمبنية على أسس التفاهم، وتحقيق المصالح لأمن وازدهار الخليج بشكل خاص، والوطن العربي بشكل عام".

وتابعت قائلة: "كلنا فخر واعتزاز وولاء لقيادتي البلدين، وجهودهم في الارتقاء بالعلاقات الأخوية وتنميتها، برئاسة رئيس رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، والجهود المباركة التي حرص على تأكيدها وتعزيزها ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين الامير محمد بن سلمان، قائد نهضة العز والفخر، ونعتز بما قدمته قيادتا البلدين من إنجازات ثنائية باتت اليوم نموذجاً موحداً ومتميزاً للأخوة والتسامح والسلام، وتحقيق آمال وطموحات شعبيهما".
T+ T T-