الإثنين 20 سبتمبر 2021
موقع 24 الإخباري

السورية هند ظاظا تودع طوكيو 2020 مبكراً

هند ظاظا (تويتر)
هند ظاظا (تويتر)
التقطت السورية هند ظاظا (12 عاماً)، التي سجلت مشاركتها كأصغر رياضية في أولمبياد طوكيو 2020 بعد الظهور في منافسات تنس الطاولة للسيدات اليوم السبت، صورة سيلفي مع منافستها النمساوية لتخلد هذه الذكرى.

ولم تستمر مباراة هند طويلاً أمام النمساوية ليو جيا، المولودة في الصين، والتي يبلغ عمرها 39 عاماً.

وخسرت هند بأربعة أشواط متتالية في مباراة استغرقت 24 دقيقة، وبواقع 11-4 و11-9 و11-3 و11-5، لكنها لم تظهر أي توتر.

وقالت هند للصحافيين عقب المباراة: "كان من الصعب جداً من الناحية الذهنية الاستعداد (للأولمبياد) لكن أعتقد أني نجحت بعض الشيء في التغلب على ذلك، وهذا هو الجزء الذي أعتقد أني أديته بأفضل شكل خلال المباراة".

وأضافت: "أهم درس يتمثل في خسارة هذه المباراة خاصة أنها أول مباراة لي، لذا في المرة المقبلة سأعمل بجدية لاجتياز الدور الأول والثاني والثالث، لأني أريد المزيد من اللعب في هذه المسابقة".

وقالت ليو، وهي أم لابنة تبلغ 10 أعوام، إنها عانت من أجل النوم عشية المباراة التي اعتبرتها "مواجهة بين اثنتين من حاملي الأعلام".

وأضافت: "بالأمس سألت ابنتي إن كانت تتذكر أن أمها لعبت ضد منافسة أصغر منها بعامين وكان ردها.. من الأفضل ألا تخسري.. قلت لها لا تضعي ضغطاً علي".

وتابعت: "لكن هذه هي الرياضة والحياة ويجب أن نتحمل صعوبات وهذا مذهل والأمور ليست سهلة عليهم، هي فتاة أيضاً وأنا معجبة بها حقاً إذ أصبحت رياضية أولمبية في سن 12".

وأصبحت هند، المولودة في عائلة رياضية وبدأت ممارسة تنس الطاولة وعمرها خمس سنوات، أصغر رياضية تشارك في الأولمبياد منذ ظهر متسابق التجديف الإسباني كارلوس فونت في 1992 وعمره 11 عاماً.

وأبلغ المدرب أدهم جمعان الصحافيين أن هند ستحتاج إلى مواصلة المران و"ستصبح على ما يرام".

وكان جمعان قد قال سابقاً إن الحرب الأهلية في سوريا جعلت هند تشارك في مباراتين أو ثلاث مباريات فقط خارج البلاد كل عام، كما أن انقطاع التيار الكهربائي المتكرر منعها أحياناً من التدريب.

وكانت الطالبة السورية قد تأهلت إلى ألعاب طوكيو على حساب اللبنانية المخضرمة ماريانا سحاقيان البالغ عمرها 42 عاماً بعد الفوز بتصفيات غرب آسيا في الأردن العام الماضي.

وقالت هند: "على مدار آخر خمس سنوات، واجهت الكثير من التجارب المختلفة، خاصة في الحرب الدائرة في البلاد وتأجيل التمويل للمشاركة في الأولمبياد".

وأضافت: "كانت الأمور صعبة جداً، لكن كان يجب علي القتال، وهذه رسالتي لكل شخص في نفس هذا الموقف بأن يقاتل من أجل حلمه، حاول بقوة بغض النظر عن الصعوبات التي تواجهك وستحقق أملك".
T+ T T-