الأربعاء 22 سبتمبر 2021
موقع 24 الإخباري

التشيك: مصر ركيزة مهمة للاستقرار في الشرق الأوسط

جانب من محادثات الرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير خارجية التشيك جاكوب كولهانيك (تويتر)
جانب من محادثات الرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير خارجية التشيك جاكوب كولهانيك (تويتر)
أكدت التشيك اليوم الأحد، حرصها على دفع العلاقات الثنائية مع مصر لأنها ركيزة للاستقرار في الشرق الأوسط والبحر المتوسط.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الأحد، وزير خارجية التشيك جاكوب كولهانيك، بالقاهرة بحضور وزير الخارجية سامح شكري، والسفير التشيكي بالقاهرة والسفير جان فوليك، حسب المتحدث باسم الرئاسة المصرية.

وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد استعراضاً لعدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك، بما فيها جهود مصر في مواجهة ظاهرتي الهجرة غير الشرعية والإرهاب، والتي تعد محل إشادة وتقدير من كافة الأطراف الدولية ومن ضمنها الاتحاد الأوروبي.

وأكد الرئيس السيسي ما توليه مصر من اهتمام كبير لتطوير العلاقات الثنائية بين مصر والتشيك في مختلف المجالات، والحرص على تنسيق المواقف من المواضيع ذات الاهتمام المشترك على الساحتين الإقليمية والدولية.

كما أعرب الرئيس السيسي عن اهتمام مصر البالغ بتطوير التعاون مع التشيك في إطار تجمع دول "فيشغراد"، والذي يضم إلى جانب التشيك بولندا، والمجر، وسلوفاكيا، لتعزيز أطر التعاون بين مصر وذلك التجمع الإقليمي الهام، نظراً لأنه يتضمن دولاً صديقة، ومتشابهة الفكر والأولويات مع مصر، خاصةً في مجالات مكافحة الهجرة غير الشرعية وبناء القدرات.

من جانبه أكد وزير الخارجية التشيكي حرص بلاده على دفع علاقاتها الثنائية مع مصر، في ظل ما تمثله من ركيزة مهمة وأساسية للاستقرار في منطقتي الشرق الأوسط والبحر المتوسط.

T+ T T-