الإثنين 18 أكتوبر 2021
موقع 24 الإخباري

فرنسا: "بضع عشرات" من الأفغان المجندين محلياً يحتاجون للإجلاء

من عمليات الإجلاء التي تقوم بها فرنسا من كابول (أ ف ب)
من عمليات الإجلاء التي تقوم بها فرنسا من كابول (أ ف ب)
تسعى فرنسا لتأمين الحماية "لبضع عشرات" من الأفغان الذين عملوا لصالح الجيش الفرنسي بين عامَي 2001 و2014، كما أعلن الناطق باسم وزارة الجيوش الفرنسية، الثلاثاء.

وقال إيرفيه غرانجان خلال مؤتمر صحافي عقد في الوزارة "ما زال هناك بضع عشرات من الأفغان المدنيين المجندين محلياً يطالبون بحماية فرنسا".

وأضاف "ستبذل جهود قصوى للسماح لهم بالاستفادة من حماية فرنسا في الأيام والأسابيع المقبلة" من دون إعطاء مزيد من التفاصيل حول طريقة مغادرتهم البلاد، موضحاً فقط أن ذلك كان "على رأس المناقشات الدبلوماسية" التي أجريت في الأمم المتحدة خصوصاً.

وتابع أن نحو "30" موظفاً سابقاً (31 بالضبط بالإضافة إلى عائلاتهم، أي ما مجموعه 110 أشخاص) تمكنوا من مغادرة أفغانستان منذ سقوط كابول بيد طالبان في 15 أغسطس (آب).

ووفقاً لإيرفيه غرانجان، أن بعض المرشحين للانتقال إلى فرنسا في السنوات الأخيرة، "تمنى البقاء في أفغانستان واستفاد آخرون من حماية دولة أخرى كانوا يعملون لحسابها أيضاً".

وفي المجموع، وظف الجيش الفرنسي 1057 شخصاً من مترجمين وسائقين وأمناء مخازن...، 500 منهم طلب الحماية فيما استقبلت فرنسا 250، وفقاً له.

وأوضح أنه "بين عامَي 2012 و2019، أُرسل أكثر من 220 متعاوناً أفغانياً سابقاً مع الجيش الفرنسي إلى فرنسا مع عائلاتهم، بمجموع 800 فرد"، ويضاف إليهم نحو 30 تم إجلاؤهم منذ منتصف أغسطس (آب).

T+ T T-