الإثنين 18 أكتوبر 2021
موقع 24 الإخباري

مقتل 3 محتجين في جنوب اليمن

يمنيون في عدن أثناء احتجاجات أمس (تويتر)
يمنيون في عدن أثناء احتجاجات أمس (تويتر)
قتل 3 يمنيين في احتجاجات عنيفة في عدن ومدن أخرى بجنوب اليمن على انتشار الفقر وانقطاعات الكهرباء، وانهيارا الخدمات العامة.

وقال شهود إن شخصين قتلا في عدن والمكلا في محافظة حضرموت المجاورة اليوم الأربعاء، إثر استئناف الاشتباكات العنيفة بين المحتجين وقوات الأمن، وأضاف الشهود أن قوات الأمن أطلقت الأعيرة النارية الحية لتفريق مئات المحتجين الشبان الذين تجمعوا في المدينتين.

وقال سكان آخرون إن محتجاً قتل وأصيب العشرات مساء أمس الثلاثاء في عدن، واشتبك مئات المحتجين مع قوات الأمن في مناطق خور مكسر، وكريتر، والشيخ عثمان في عدن، وسد المتظاهرون الطرق وأشعلوا النار في مبان حكومية وأحرقوا السيارات في الشوارع.

وقال محتج اسمه أحمد صالح، ويعمل موظفاً حكومياً: "خرجنا للاحتجاج بعد أن أصبحت حياتنا مستحيلة فلا كهرباء، ولا ماء ولا يمكن بمرتباتنا شراء أي شيء"، ووردت أنباء عن اشتباكات أخرى في محافظات حضرموت، وشبوة، وأبين، في اليومين الماضيين.

احتجاجات جديدة
وساد الهدوء شوارع عدن صباح اليوم الأربعاء غير أن المتاجر ومقار المنظمات الإنسانية ظلت مغلقة، وظهرت في مناطق كثيرة من المدينة بقايا حواجز أمنية، وسيارات محترقة، وبحلول الليل بدأ محتجون في التجمع مرة أخرى في شوارع عدن، المظلمة في العديد من الأحياء.

ودعا متحدث باسم المجلس الانتقالي الجنوبي إلى مزيد من المظاهرات اليوم، احتجاجاً على "احتلال" حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، وقال شهود آخرون إن "عشرات المتظاهرين اقتحموا قصر معاشيق الرئاسي، مقر الحكومة".

وقالت حكومة الرئيس هادي إن قوات الأمن ستحمي المحتجين لكنها لن تتهاون مع تخريب الممتلكات العامة والخاصة.

T+ T T-