الإثنين 29 نوفمبر 2021
موقع 24 الإخباري

الجيش الإسرائيلي يقتل فلسطينياً جنوب الضفة

إصابة فلسطيني خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية (أرشيف)
إصابة فلسطيني خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية (أرشيف)
قتل الجيش الإسرائيلي فلسطينياً وأصيب عشرات آخرين، اليوم الجمعة، في مواجهات في الضفة الغربية بحسب ما أعلنت مصادر فلسطينية.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان صحفي بوفاة فلسطيني متأثراً بإصابته بالرصاص الحي في الرأس خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في بلدة بيتا في نابلس.

وذكرت المصادر أن المتوفى كان بحالة حرجة للغاية لدى نقله إلى مستشفى النجاح في نابلس قبل أن يعلن عن وفاته بعد إدخاله إلى غرفة العمليات.

وأفادت مصادر محلية بأن 7 شبان على الأقل أصيبوا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط والعشرات بالاختناق بالغاز خلال المواجهات مع الجيش الإسرائيلي في بلدة بيتا.

وفي السياق أصيب 4 فلسطينيين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وأصيب العشرات بالاختناق بالغاز خلال مواجهات مماثلة مع الجيش الإسرائيلي في قرية كفر قدوم في قلقيلية.

وينظم الفلسطينيون تظاهرات أسبوعية كل يوم جمعة في مناطق متفرقة من الضفة الغربية للاحتجاج على التوسع الاستيطاني الإسرائيلي ومصادرة أراضيهم.

وفي هذه الأثناء أطلع وفد من الاتحاد الأوروبي ودبلوماسيون دوليون، اليوم على التحديات والصعوبات التي تواجه أهالي قريتي التواني ومسافر يطا في الخليل جنوب الضفة الغربية.

وشمل الوفد الأوروبي، ممثل الاتحاد الأوروبي في القدس، ورؤساء بعثات دول الاتحاد في القدس، برفقة مجموعة من الدبلوماسيين الدوليين.

وصرح مسؤول الإعلام في الاتحاد الأوروبي شادي عثمان أن الهدف من الزيارة "متابعة الأوضاع الجارية في مناطق التواني وجبال الخليل، التي يقدم لها الاتحاد الأوروبي مساعدات بشكل مستمر، والاطلاع على القضايا ذات الطابع الإنساني مثل المياه والتحديات التي يواجهها السكان".

وأشار عثمان إلى أن الزيارة تم الترتيب لها مع مؤسسات المجتمع المدني، وكان هنالك توتر خلال الزيارة من خلال تواجد المستوطنين والاحتكاك مع الأهالي.

وبحسب الوكالة الفلسطينية هاجم مستوطنون بحماية الجيش الإسرائيلي المواطنين الفلسطينيين خلال زيارة الوفد الدبلوماسي ما أدى إلى إصابة عدد من الفلسطينيين بجروح ورضوض.
T+ T T-