الجمعة 22 أكتوبر 2021
موقع 24 الإخباري

أزمة الطاقة تهدد التعافي الاقتصادي العالمي

براميل نفط بشعار أوبك وأعلام دول أعضاء في المنظمة (تعبيرية)
براميل نفط بشعار أوبك وأعلام دول أعضاء في المنظمة (تعبيرية)
قالت وكالة الطاقة الدولية اليوم الخميس، إنها تتوقع أن تؤدي الأزمة العالمية إلى زيادة الطلب على النفط بنصف مليون برميل يومياً، وقد تؤدي إلى زيادة التضخم، وإبطاء التعافي العالمي من جائحة كورونا.

وقالت الوكالة في تقريرها الشهري عن النفط: "أسعار الفحم والغاز غير المسبوقة وكذلك الانقطاعات المستمرة للتيار الكهربائي تدفع قطاع الطاقة والصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة إلى التحول إلى النفط لإبقاء استمرارها وتواصل العمليات".

وأضافت "يضيف ارتفاع أسعار الطاقة أيضاً إلى الضغوط التضخمية التي قد تؤدي إلى جانب انقطاع التيار الكهربائي، إلى انخفاض النشاط الصناعي وتباطؤ التعافي الاقتصادي".

وأوضحت أنه نتيجة لذلك، من المتوقع أن يتعافى الطلب العالمي على النفط في العام المقبل إلى مستويات ما قبل الجائحة.

وأشارت الوكالة إلى أن منتجي أوبك+ من المقرر أن يضخوا 700 ألف برميل يومياً أقل من الطلب المقدر لخامها في الربع الرابع من هذا العام، ما يعني تجاوز الطلب للعرض على الأقل حتى نهاية 2021.

وقالت إن زيادة الطلب في الربع الأخير أدت إلى أكبر سحب من مخزونات المنتجات النفطية في 8 أعوام، عندما كانت مخزونات دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية عند أدنى مستوياتها منذ أوائل 2015.
T+ T T-